ثلاثة انفجارات بالمكسيك استهدفت فروع بنك أميركي

مدير عام بنك باناميكس المكسيكي مانويل ميدينا مورا (يسار) بجانب عدد من الاقتصاديين يتحدث عن عملية البيع الكامل لبنك باناميكس (أرشيف)

أعلنت الشرطة المكسيكية أن ثلاث قنابل يدوية الصنع انفجرت مساء أمس في العاصمة المكسيكية بالقرب من فروع ثاني أكبر المصارف المكسيكية الذي اشترته مؤخرا شركة مصرفية أميركية كبرى.

وأسفرت الانفجارات عن إصابة شخص واحد وإلحاق أضرار مادية بمباني المصرف المستهدف.

وأوضحت الشرطة أن الانفجارات وقعت خارج فروع بنك (مكسيكو باناماكس أكسيفال) الذي بيع مؤخرا لمجموعة (سيتي كورب) الأميركية الكبرى. ويقع أحد الفروع المستهدفة في حي راق بالعاصمة المكسيكية تقطنه طبقة من الأغنياء المكسيك ودبلوماسيون أجانب.

وأشارت بعض التقارير الإعلامية إلى أن مبنى مجلس الشيوخ المكسيكي استهدف في أحد الانفجارات لكن الجهات الرسمية نفت ذلك.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذه الانفجارات لكن وسائل الإعلام المحلية ذكرت أن جماعة غير معروفة من قبل تدعى قوات الشعب المسلحة الثورية هي التي زرعت القنابل، وقالت الشرطة إن الهدف هو خلق نوع من الفوضى ليس إلا.

وتأتي هذه الانفجارات في اليوم نفسه الذي خرج فيه آلاف المزارعين المكسيكيين الغاضبين بمظاهرات في العاصمة لمطالبة حكومة الرئيس فيشنتي فوكس بزيادة الدعم المالي المخصص لهم وتقليل حجم الواردات المنافسة.

ونظم هذه المظاهرات نقابات المنتجين ومجموعات من الفلاحين تجمعوا أمام وزارة الزراعة ثم توجه المتظاهرون إلى القصر الرئاسي وسط المدينة مطالبين باستقالة وزير الزراعة في بلادهم.

المصدر : وكالات