بيرو منزعجة من اليابان لعدم تسليمها فوجيموري

ألبرتو فوجيموري
قال وزير خارجية بيرو دييغو غارسيا سايان إنه سيبعث برسالة إلى الحكومة اليابانية يعبر فيها عن قلق ليما إزاء رفض طوكيو تسليم الرئيس البيروفي المخلوع ألبرتو فوجيموري الصادر بحقه أمر دولي للقبض عليه.

وأوضح سايان للصحفيين اليوم أن الرسالة ستسلم إلى المسؤولين اليابانيين في غضون الساعات القادمة.

وكان القضاء في بيرو أعلن أمس أنه أصدر أمرا دوليا باعتقال الرئيس السابق في اتهامات تتعلق بالتقصير في أداء واجباته وباعتباره مجرما هاربا. كما قالت حكومة الرئيس أليخاندرو توليدو -التي تعهدت بتصعيد الضغوط الدبلوماسية والقانونية لإعادة فوجيموري من اليابان- إنها تعمل حاليا من أجل تحقيق هذا الهدف، غير أنها دعت المواطنين إلى عدم توقع نتائج سريعة في هذا المضمار.

اليابان استندت في موقفها الرافض لتسليم فوجيموري إلى عدم وجود معاهدة بينها وبين بيرو لتسليم المجرمين. وقال مسؤول في وزارة الخارجية اليابانية للصحفيين اليوم إن قرار المحاكم في بيرو لن يغير شيئا، وإن طوكيو ستنظر إلى القضية من منظور القانون الياباني.

وذكر المتحدث باسم الحكومة اليابانية ياسو فوكودا إن طوكيو ستتحقق من صدور الأمر القضائي الدولي للقبض على فوجيموري قبل أن ترد رسميا.

يذكر أن ألبرتو فوجيموري فر إلى اليابان وعزل من الرئاسة في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي في ذروة فضيحة فساد فجرها رئيس مخابراته السابق وذراعه الأيمن فلاديميرو مونتسينوس الذي المعتقل في الشهر الماضي والذي يقبع حاليا في سجن بإحدى القواعد البحرية تمهيدا لمحاكمته.

المصدر : رويترز