طالبان تغلق مكاتب وكالتين مسيحيتين بأفغانستان

دبلوماسي أسترالي أمام بوابة السجن الذي يحتجز فيه المتهمون بالتنصير في طريقه لزيارة مواطنيه أول أمس
أغلقت حركة طالبان الحاكمة في أفغانستان مكاتب منظمتي إغاثة مسيحيتين بدعوى أنهما على علاقة بعمال إغاثة آخرين متهمين بالتنصير ونشر المسيحية في البلاد.
وأفاد مسؤولون بالحركة أن قوات الأمن أغلقت مكاتب وكالتي "إنترناشيونال أسيستانس ميشن" و"سيرف" بناء على أوامر صادرة من وزارة الخارجية.

ويأتي ذلك بعد أن أعلنت الحركة في وقت سابق أن التحقيقات مع العاملين بمنظمة شلتر ناو الدولية للإغاثة المتهمين بالتنصير قد تتسع لتضم منظمات أخرى متورطة في نفس الاتهام.

وتحقق طالبان مع 24 شخصا بينهم ثمانية أجانب (أميركيان وأستراليان وأربعة ألمان) من أعضاء منظمة شلتر ناو الدولية بتهم الدعوة لاعتناق المسيحية بعد اعتقالهم أوائل أغسطس/آب الجاري. ويواجه المحتجزون وبينهم ثمانية أجانب عقوبة قد تصل إلى الإعدام في حالة إدانتهم.

وقد طلب ثلاثة دبلوماسيين يمثلون الولايات المتحدة وألمانيا وأستراليا في وقت سابق من حكومة طالبان الاطلاع على التفاصيل الخاصة بالتحقيقات والمحاكمة والعقوبات المحتملة.

المصدر : وكالات