اليونان تنسحب من معرض تجاري تركي

الخط الفاصل بين قبرص اليونانية والتركية
انسحبت اليونان من معرض تجاري في تركيا احتجاجا على مشاركة شركات من جمهورية شمال قبرص التركية التي لا تعترف بها سوى أنقرة والتي نشأت بعد الغزو التركي لجزيرة قبرص عام 1974.

وقام ممثلو 12 شركة يونانية بتفكيك مواقعهم في المعرض التجاري المقام في مدينة إزمير شمالي تركيا استعدادا للعودة إلى بلادهم، وجاءت هذه الخطوة بعد خطاب سلمه رئيس الوفد اليوناني إلى المسؤولين الأتراك جاء فيه "نأسف لإبلاغكم بسحب ممثلينا في المعرض التجاري بسبب مشاركة ممثلين لما يسمى جمهورية شمال قبرص التركية التي لا يعترف بوجودها المجتمع الدولي".

ورد مسؤول المعرض التركي بالقول إنه اندهش لقرار اليونانيين الذين كانوا يعلمون مسبقا بمشاركة شركات من جمهورية شمال قبرص التركية في المعرض وأضاف "إننا ملتزمون بالمساهمة في إيجاد حلول للمشاكل القائمة عن طريق توسيع التعاون الاقتصادي والاجتماعي والثقافي بدلا من خلق المشاكل السياسية".

وكانت قبرص قد قسمت إلى جزأين تركي ويوناني عام 1974 عندما اجتاحت القوات التركية ثلث الجزيرة الشمالي ردا على قيام انقلاب عسكري في قبرص نظمته أثينا بهدف ضم الجزيرة الواقعة في البحر الأبيض المتوسط.

وعام 1983 أعلنت الأقلية القبرصية التركية جمهورية خاصة بها أطلقت عليها اسم جمهورية شمال قبرص التركية ولم تحظ بأي اعتراف دولي سوى من أنقرة. في حين تتمتع قبرص اليونانية باعتراف المجتمع الدولي ورشحها الاتحاد الأوروبي لعضويته. وبقيت المسألة القبرصية شوكة في خاصرة العلاقات التركية اليونانية، التي تحسنت نسبيا في الفترة الآخيرة بعد عقود من القطيعة.

المصدر : الفرنسية