اعتقال ثمانية في إسبانيا وضبط أسلحة ومتفجرات

نقل جثمان امرأة قتلت إثر انفجار قنبلة في الباسك أول أمس
اعتقلت الشرطة الإسبانية ثمانية يشتبه بأنهم أعضاء في منظمة إيتا الانفصالية في إقليم الباسك. وأفادت الإذاعة الإسبانية أن الشرطة ضبطت أيضا أكثر من 100 كيلوغرام من المتفجرات وعددا من البنادق وأسلحة أخرى. يأتي ذلك بعد يومين من انفجار بالإقليم أسفر عن مصرع سيدة.

وقال متحدث باسم الحكومة الإقليمية في الباسك "هناك عملية كبرى جارية ضد إيتا، سنعطي تفاصيلها تباعا".

ويشهد الإقليم اليوم مظاهرات في أعقاب انفجار قنبلة بمدينة سان سباستيان أول أمس أسفر عن مصرع امرأة عجوز وأصيب حفيدها وعمره عام ونصف العام إصابة خطرة. وقد ألقت الحكومة الإسبانية أمس مسؤولية الانفجار على شبان من أنصار منظمة إيتا الانفصالية.

وقال وزير الداخلية الإسباني ماريانو راخوي للصحفيين إن القنبلة التي انفجرت قد تكون من تدبير أنصار حزب سياسي موال لإيتا، وأنها قد تكون زرعت أثناء احتجاج غير رسمي نظم يوم السبت الماضي.

وتشن إيتا حملة تفجيرات وقتل للمطالبة باستقلال إقليم الباسك الواقع في شمالي إسبانيا وجنوبي غربي فرنسا منذ أكثر من 30 عاما وسقط في الحملة 800 قتيل.

المصدر : وكالات