غباغبو يدعو خصومه السياسيين لمؤتمر مصالحة

لوران غباغبو
أعلنت حكومة ساحل العاج أن الرئيس لوران غباغبو سيدعو ثلاثة من خصومه السياسيين إلى مؤتمر للمصالحة الوطنية الشهر المقبل. وقالت إن غباغبو سيوجه دعوة شخصية إلى رئيس الوزراء السابق الحسن وتارا والرئيس السابق روبرت غيي والرئيس الأسبق هنري كونان بيديه.

وذكرت الحكومة في بيان منقول عن الرئيس أن المؤتمر سيعقد في أبيدجان في السابع من الشهر المقبل. وأضاف البيان أن غباغبو يأمل في حدوث تقدم لعملية المصالحة الوطنية حتى تتحول إلى واقع ملموس.

ويهدف المؤتمر إلى وضع نهاية للعنف السياسي وعدم الاستقرار الذي استمر لأكثر من عام، ولم يتغير الأمر بعد فوز غباغبو بمقعد الرئاسة على حساب منافسه غيي.

وكان الجنرال غيي قد وصل إلى السلطة عقب انقلاب عسكري ضد سلفه بيديه في ديسمبر/ كانون الأول 1999. وأجبرت المعارضة غيي على الاعتراف بهزيمته أمام غباغبو بعد أن حاول التحايل على ذلك وإظهار أنه الفائز.

الحسن وتارا
أما تحالف الجمهوريين الذي يتزعمه وتارا فقد شكك في صحة فوز غباغبو بسبب عدم الموافقة على قبول ترشيح وتارا.

وقد اندلعت أثناء الأشهر التالية لفوز غباغبو أعمال عنف بين أنصار التحالف وحزب الجبهة الشعبية الذي يتزعمه الرئيس أسفرت عن مصرع نحو 200 شخص.

يشار إلى أن هنري كونان بيديه كان يترأس الحزب الديمقراطي الذي احتكر السلطة منذ عام 1960 عقب الاستقلال عن فرنسا وحتى انقلاب غيي عام 1999. وبينما يعيش بيديه ووتارا في المنفى بفرنسا يقيم غيي في مكان معزول غربي ساحل العاج.

المصدر : الفرنسية