واحد يفشل في عقد لقاء مع خصومه السياسيين

عبد الرحمن واحد
أعلن في إندونيسيا اليوم عن فشل المحاولات التي أجراها الرئيس الإندونيسي عبد الرحمن واحد من أجل عقد لقاء بزعماء الأحزاب السياسية المعارضة في البلاد قبل إجراءات عزله المتوقعة الشهر القادم. وغاب عن اللقاء الذي كان مقررا أن يعقد اليوم نائبة الرئيس ميغاواتي الموجودة في سنغافوره لإجراء فحوص طبية.

وقال المتحدث الرئاسي إن آمال الرئيس واحد في إجراء مباحثات مع الزعماء السياسيين اليوم ذهبت سدى، بعدما لم يتمكن عدد منهم من الحضور. ولكنه أعرب عن أمل الرئيس في عقدها الأسبوع المقبل.

وحدد الاثنين موعدا جديدا لعقد الاجتماع بسبب غياب نائبة الرئيس ميغاواتي سوكارنو بوتري الموجودة حاليا في سنغافوره لإجراء فحوص طبية. وقال أحد مساعديها إن ميغاواتي ستعود إلى البلاد غدا.

وكانت الدعوات لحضور الاجتماع قد وجهت إلى أكبر حزبين في البلاد، وهما الحزب الديمقراطي النضالي الذي تتزعمه ميغاواتي وحزب غولكار الحاكم سابقا، بالإضافة إلى حزب التنمية المتحد وحزب نهضة الشعب الذي يعد الرئيس واحد زعيمه الروحي.

ميغاواتي سوكارنو
وبينما أعلن مسؤولون في حزب غولكار أمس عن استعدادهم لحضور الاجتماع الجديد فإنه من غير المؤكد حضور ميغاواتي التي تباعدت في الآونة الأخيرة عن الرئيس واحد الذي كان يعتبر صديقها القديم, كما أنها تخلفت عن اجتماعات الحكومة ومناسبات رسمية أخرى.

ويتوقع أن تتولى ميغاواتي التي ترأس أكبر حزب في البلاد السلطة بعد واحد إذا أطيح به أثناء جلسة المساءلة التي سيعقدها مجلس الشعب الاستشاري في الأول من الشهر القادم.

ولا يتوقع محللون كثيرون بقاء واحد في السلطة بعد جلسة المجلس المرتقبة التي تعقد أساسا لبحث فضائح مالية يتهم فيها الرئيس، إضافة إلى سوء إدارته للبلاد وسط الاضطرابات التي تشهدها منذ توليه السلطة قبل 20 شهرا.

المصدر : وكالات