أميركا تعلن عزمها استئناف التجارب النووية

أعلنت الولايات المتحدة أنها بصدد استئناف تجاربها النووية لتحديث أسلحتها في خطوة غير مسبوقة من شأنها أن تثير مخاوف عدد كبير من الدول وتطلق سباق تسلح نووي جديدا في العالم.

وقال مسؤول رفيع في وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن الولايات المتحدة يمكن أن تستأنف تجاربها النووية في مستقبل لم يحدد بعد للتحقق من قدرات ترسانتها النووية الضخمة.

وقال مساعد وزير الدفاع الأميركي بول وولفوويتز أمام مجموعة من الصحفيين "هناك ظروف قد تفرض علينا إجراء تجارب خصوصا عندما تكون المسألة متعلقة بالتأكد من فعالية أسلحتنا النووية".

إلا أن المسؤول الأميركي استدرك واعتبر أنه "لا توجد حاجة ماسة لإجراء هذه التجارب على الفور"، وطلب من الشعب الأميركي أن يأخذ بعين الاعتبار أن الرؤوس النووية "تتأثر بمرور الزمن خصوصا أنها تتألف من عناصر مشعة تتدهور بشكل دائم". ورأى أنه من الضروري "مراقبة حالة القوة النووية عن كثب".

المصدر : الفرنسية