انفجارات في أثينا تدمر سيارة دبلوماسية إيطالية


قالت مصادر الشرطة اليونانية إن زجاجات حارقة تسببت في وقوع ثلاثة انفجارات أدت إلى تدمير سيارة تحمل لوحة دبلوماسية إيطالية وإلحاق أضرار بأربع سيارات أخرى. ولم تستبعد الشرطة أن تكون هذه الانفجارات رد فعل على قمع الشرطة الإيطالية لمناهضي العولمة أثناء قمة الثماني في جنوا.

وأوضح المصدر أن الاعتداء الأول الذي وقع مساء أمس استهدف سيارة عضو بالسفارة الإيطالية في أثينا كانت متوقفة في شارع بضاحية غالاتسي وهو ما أدى إلى تدميرها بالكامل. وأعقب ذلك بعشرين دقيقة انفجار عبوة حارقة قرب فرع شركة "فيات" الإيطالية للسيارات في الضاحية الشمالية من العاصمة اليونانية، مما أدى إلى حدوث أضرار كبيرة في شاحنتين من نوع "فيات" كانتا متوقفتين في مكان قريب. ودمر انفجار ثالث سيارتين من نوع "ألفا روميو" كانتا تقفان قرب فرع الشركة في المكان نفسه.

وكانت أربع سيارات قد دمرت بالكامل مساء السبت ولحقت أضرار كبيرة بسيارة خامسة إثر إلقاء مجهولين زجاجات حارقة في حي أكسارشيا وسط أثينا. ولم تتبن أي جهة هذه العملية التي وقعت في هذا الحي الذي كان دائما مسرحا لتحركات احتجاج وأعمال فوضوية. ولم تستبعد أجهزة الأمن أن تكون هذه الأعمال رد فعل على قمع الشرطة الإيطالية لتظاهرة معادية للعولمة أول أمس تم أثناءها احتجاز يوناني.

المصدر : الفرنسية

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة