إنذار كاذب يثير الارتباك في البيت الأبيض

أثار إنذار كاذب بوجود قنبلة في أحد جوانب البيت الأبيض ارتباكا، إذ اضطرت الحراسة الخاصة لإخلاء الجناح الغربي من الموظفين لمدة ساعة بعدما اشتم أحد الكلاب المدربة على المتفجرات سيارة كانت تقف في أحد الممرات وأخذ بالنباح. وقد بقي الرئيس جورج بوش ونائبه ديك تشيني داخل البيت الأبيض أثناء ذلك.

وقال المتحدث باسم الحراسة الخاصة للبيت الأبيض إنه تم إعطاء شارة الأمان بعد التأكد من كذب الإنذار. وأعلن متحدث باسم الرئاسة الأميركية أن قسما من الجناح الغربي والحديقة الشمالية للبيت الأبيض أقفل بطلب من أجهزة الاستخبارات بعد الشكوك بوجود متفجرات داخل السيارة.

المصدر : وكالات