مقتل أربعة جنود في انفجار حافلة عسكرية بسريلانكا

قتل أربعة جنود سريلانكيين وأصيب 22 آخرون بجروح في انفجار حافلة عسكرية في شبة جزيرة جفنا شمال شرق البلاد. وقال مسؤولون عسكريون في سريلانكا إن الحادث كان من تدبير متمردين من حركة نمور التاميل. وقال متحدث عسكري إن المقاتلين فجروا لغما بينما كانت الحافلة تسير في منطقة مادوفيل.
وتسفر الاشتباكات المتقطعة بين الجنود الحكوميين ونمور التاميل عن مقتل العشرات كل أسبوع في منطقتي الشمال والشمال الشرقي في سريلانكا حيث تدور صراعات رغم عدم حدوث معارك كبيرة منذ أن صدت جبهة نمور تحرير التاميل هجوما للقوات الحكومية في جفنا قبل شهرين.

ويأتي هذا عقب فشل مهمة مبعوث السلام النرويجي إيريك سولهيم لتقريب وجهات النظر بين الحكومة والانفصالين وإقناعهم بعقد محادثات سلام. فقد اشترط التاميل اعتراف حكومة سريلانكا بهم كمنظمة شرعية قبل بدء المحادثات، وهو ما ترفضه الحكومة.

اعتقال ثلاثة من أفراد الشرطة


أفراد الشرطة الثلاثة أوقفوا المرأة للتحقق من هويتها ثم اقتادوها إلى أحد المراكز الأمنية القريبة واغتصبوها
وفي حادث آخر اعتقل ثلاثة من أفراد الشرطة السريلانكية اليوم بتهمة اغتصاب امرأة من الأقلية التاميلية في إحدى نقاط التفتيش بالعاصمة كولومبو.

وقال مصدر في الشرطة إن المتهمين الثلاثة أوقفوا المرأة البالغة من العمر 28 عاما عند نقطة التفتيش في منطقة مارادانا بكولومبو يوم الأحد لغرض التحقق من هويتها ثم اقتادوها إلى أحد المراكز الأمنية القريبة حيث اغتصبوها.

وأوضح الضابط الذي رفض الكشف عن هويته أن المتهمين الثلاثة اقتيدوا إلى السجن كما أصدرت الشرطة مذكرة إلقاء قبض بحق جنود آخرين كانوا موجودين في نقطة التفتيش أثناء وقوع الحادث.

يشار إلى أن الشرطة والجيش السريلانكي يقيمان نقاطا للتفتيش في جميع أنحاء المدينة لإحباط أي محاولات انتحارية ينفذها مقاتلو جبهة تحرير التاميل.

المصدر : رويترز