حاكم تكساس يرفض مشروع قانون يمنع إعدام المتخلفين عقليا

 مظاهرة لمناهضي أحكام الإعدام في أميركا
رفض حاكم ولاية تكساس الأميركية مشروع قانون أقرته الجمعية التشريعية في الولاية يمنع إعدام المتخلفين عقليا الذين يواجهون حكما بالعقوبة القصوى معتبرا أن القانون الحالي قادر على حماية من لا يستطيعون التمييز بين الخطأ والصواب، الأمر الذي شكل ضربة جديدة لمناهضي حكم الإعدام بالولايات المتحدة.

ورأى الحاكم ريك بيري الذي خلف الرئيس جورج بوش في منصب حاكم تكساس في بيان بهذا الخصوص أن المشروع ينسف نظام المحلفين الذي يضمن لهم الكلمة الأخيرة في أن يأخذوا في الاعتبار آراء الخبراء بشأن التخلف العقلي لمتهم ما حتى يقرروا الأسباب التخفيفية. وقال "أعتقد أن الأمر يعود للمحلفين لكي يقرروا في ضوء الأدلة التي بين أيديهم".

وعبر مقدم المشروع السيناتور الديمقراطي رودني أليس عن خيبة أمله المريرة بعد رفض المشروع، وأشار إلى أن قرار بيري "سيزيد من قتامة الصورة المعروفة لتكساس في العالم، معتبرا "أن التخلف العقلي يجب أن يكون عاملا حاسما وليس فقط ظرفا تخفيفيا في أي حكم".

يشار إلى أن ولاية تكساس شهدت سبع عمليات إعدام منذ بداية السنة في حين بلغ عدد الذين نفذ فيهم حكم الإعدام السنة الماضية في الولاية نفسها 40 شخصا. وعلى صعيد الولايات المتحدة كلها نفذ حكم الإعدام بـ35 متخلفا منذ عام 1984.

المصدر : رويترز