إعادة انتخاب كروبي رئيسا لمجلس لشورى الإيراني

undefinedأعاد مجلس الشورى الإيراني انتخاب مهدي كروبي (64 عاما) الحليف المقرب من الرئيس الإصلاحي محمد خاتمي, رئيسا للمجلس بغالبية 215 صوتا من أصل أصوات 238 نائبا حاضرا. 

وكان كروبي الذي يترأس جمعية العلماء المجاهدين المرشح الوحيد لهذا المنصب الذي يتم تجديده كل عام. وقد تدخل كروبي مرات عدة أثناء حملة الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها خاتمي لدعم "روحية الإصلاحات" ولدعوة الشباب أيضا إلى الهدوء.

كما أعيد انتخاب محمد رضا خاتمي (41 عاما) شقيق رئيس الجمهورية وزعيم جبهة المشاركة -أبرز حزب إصلاحي- نائبا لرئيس مجلس الشورى بغالبية 157 صوتا.

وفي المنصب الثاني لنيابة رئيس المجلس انتخب محسن أرمين
(47 عاما) أحد قادة منظمة مجاهدي الثورة الإسلامية (يسارية) بغالبية 127 صوتا، مقابل 120 لعلي أكبر محتشمي (55 عاما) أحد الوجوه البارزة في جمعية العلماء المجاهدين وكان من المقربين إلى الإمام الخميني وسفيرا سابقا في سوريا. ويخلف أرمين بذلك بهزاد نبوي (59 عاما) وهو أيضا من رموز الثورة الإسلامية وقد يصبح نائبا لرئيس الجمهورية بحسب بعض النواب.

من جهة أخرى أعلنت وزارة الداخلية انتخاب النقابي العمالي علي رضا محجوب نائبا عن طهران في انتخابات تشريعية جزئية جرت الجمعة. وقد نشط محجوب خصوصا في الحملة الانتخابية في الأوساط العمالية في منطقة طهران ولاسيما في المصانع بتقديم نفسه كمؤيد للإصلاحيين.

المصدر : الفرنسية

المزيد من انتخابات واستفتاءات
الأكثر قراءة