22 تركيا ضحايا الاحتجاجات على أوضاع السجون

تشييع ضحايا إضراب السجناء الأتراك (أرشيف)
أعلن اليوم الاثنين عن وفاة سجينين تركيين كانا مضربين عن الطعام احتجاجا على سوء أحوال النزلاء في السجون التركية، ليرتفع عدد ضحايا المحتجين إلى 22 شخصا في أقل من شهرين.

وقالت الجمعية التركية لحقوق الإنسان إن حسين كياجي توفي في المستشفى بعد إضراب عن الطعام بدأه في ديسمبر/كانون الأول الماضي، ثم أوقفه عشرين يوما قبل أن يستأنف في يناير/كانون الثاني من العام الماضي.

كما توفي جعفر طيار بكداش المسجون في أنقره بتهمة الانتماء إلى منظمة سرية يسارية بعد إضراب عن الطعام بدأه في نوفمبر/ تشرين الأول الماضي.

يذكر أنه منذ 21 مارس/آذار الماضي توفي 18 سجينا وأربعة من أقرباء المعتقلين. وينفذ مئات النزلاء إضرابا جماعيا عن الطعام منذ شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي احتجاجا على نقل السجناء إلى سجون أخرى جديدة ذات زنازين أضيق حجما.

وكان البرلمان التركي اعتمد الأسبوع الماضي تعديلا في قانون مكافحة الإرهاب يخفف شروط العزلة في السجون الجديدة. إلا أن المنظمات المدافعة عن حقوق الانسان اعتبرت الخطوة غير كافية.

وتقول منظمات حقوق الإنسان إن مئات السجناء لايزالون يشاركون في الإضراب الجماعي عن الطعام، بينهم العشرات في حالة حرجة.

المصدر : الفرنسية