فرق الإنقاذ تواصل انتشال جثث ضحايا الانهيار بالصين

الجرافات تزيل أنقاض المبنى
تمكنت فرق الإنقاذ الصينية من انتشال 65 جثة من بين عشرات أخرى يعتقد أنها مازالت مدفونة تحت أنقاض المبنى السكني الذي ضربه أول أمس انهيار أرضي في جنوب غرب الصين، وتوقع مسؤولون أن ترتفع حصيلة الضحايا إلى نحو 90 قتيلا.

وكان المبنى المؤلف من تسعة طوابق يؤوي نحو 95 شخصا منهم 76 كانوا داخله عند حدوث الانهيار الأرضي الذي جاء عقب أمطار غزيرة استمر هطولها عدة أيام. وقد أمكن التعرف على هوية 44 من الضحايا حتى الآن.

وذكرت وكالة الأنباء الصينية شينخوا أن سبعة أشخاص فقط من ساكني المبنى تأكدت نجاتهم، وأن الحصيلة النهائية لضحايا الحادث ستعلن بعد انتهاء عمليات الإنقاذ اليوم الخميس.

وأفادت الوكالة أن المئات من رجال الجيش والشرطة تمكنوا حتى الآن من إزالة ثلثي الأنقاض التي خلفها الانهيار الأرضي الذي ضرب مقاطعة وولونغ الواقعة على مسافة 152 ميلا من مدينة شونغينغ جنوب غرب الصين مساء الثلاثاء الماضي.

يذكر أن الصين شهدت في الفترة الأخيرة عددا من الحوادث المماثلة التي ألقيت فيها المسؤولية على ضعف مواصفات البناء وقلة إجراءات السلامة.

المصدر : رويترز