12 قتيلا في محاولة الانقلاب بأفريقيا الوسطى

أكد مسؤولون في جمهورية أفريقيا الوسطى أن الهجوم على مقر الرئيس أنغ فيليكس باتسا في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين كان جزءا من  محاولة انقلاب فاشلة أسفرت عن مقتل 12 على الأقل بينهم سبعة من حرس الرئيس.

وذكر شهود عيان أن أصوات النيران هدأت تماما بحلول الظهيرة في العاصمة بانغي التي زعزع استقرارها سلسلة من أعمال التمرد قام بها الجيش في التسعينات.

وقال المتحدث باسم الرئاسة بروسبر ندوبا إن محاولة الانقلاب الفاشلة بدأت فجر اليوم الاثنين وامتدت حتى ساعات الصباح، لكن المهاجمين فروا ومازال حرس الرئاسة يبحثون عنهم.

وأكد المتحدث أن الرئيس وعائلته بخير ولم يصابوا بأذى. وأضاف أن سبعة من حرس الرئاسة قتلوا في تبادل النيران كما قتل العديد من المهاجمين. وقال أطباء بأحد مستشفيات العاصمة إن من بين القتلى مدنيين اثنين على الأقل.

وأشارت مصادر أمنية إلى أن قائد قوات الأمن الجنرال فرانسوا نجادر أصيب ولكن جروحه ليست خطيرة. وبدأ الراديو يبث موسيقى عسكرية إلا أنه لم يذع أي بيانات في الساعات الأولى من الانقلاب الفاشل.

ونفى المتحدث الرئاسي شائعات تفيد بأن الجنود المتمردين ما زالوا يسيطرون على أجزاء من بانغي الجنوبية.

المصدر : وكالات

المزيد من انقلابات
الأكثر قراءة