عودة صحفي إيراني اختفى في ظروف غامضة

undefinedعاد الكاتب والصحفي الإيراني الإصلاحي حميد كاوياني الذي ظل مختفيا لمدة أربعة أيام إلى منزله في طهران. وقالت زوجته إن كاوياني لم يكن بصحة جيدة لدى عودته إلى المنزل وإنه لا يرغب في الحديث إلى أي شخص عن ملابسات اختفائه, وأضافت أنه يخضع الآن للعلاج.

وكان كاوياني اختفى الاثنين الماضي, وقال أقرباؤه إن مجهولين اعترضوه في أحد شوارع طهران, وتم استجوابه لعدة ساعات. يشار إلى أن كاوياني -إضافة إلى نشاطه كصحفي في العديد من الصحف الإصلاحية- معروف بأنه مؤلف كتاب مثير للجدل بعنوان دائرة المجرمين يتناول فيه عددا من حوادث اغتيال المعارضين والمثقفين الإيرانيين نهاية عام 1998 على يد بعض موظفي الاستخبارات الإيرانية.

وكان القضاء الإيراني الذي يسيطر عليه المحافظون عطل منذ أكثر من سنة صدور 18 صحيفة يومية وعشرين صحيفة دورية وأصدر أحكاما بالسجن على 25 صحافيا ومثقفا من أنصار الرئيس الإصلاحي محمد خاتمي.

مهاجمة مقر انتخابي
من جانب آخر قالت مصادر صحفية إن مقر الحملة الانتخابية للمرشح عبد الله جاسبي قد تعرض لمهاجمة بعض المخربين الذين كسروا نوافذ المقر.

وأضافت التقارير أن محكمة طهران أمرت بإزالة عدد من الملصقات الشخصية لجاسبي بسبب وضعها في أماكن ممنوعة مثل تقاطعات العاصمة. وجاسبي هو أحد المرشحين المحافظين التسعة الذين يتحدون خاتمي في انتخابات الثامن من يونيو/ حزيران المقبل.

المصدر : وكالات

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة