الناتو يأسف لمقاطعة روسيا اجتماعات برلمان الحلف

undefinedعبرت الأمانة العامة لحلف شمال الأطلسي (الناتو) عن أسفها لإصرار روسيا على عدم مشاركتها في المحادثات البرلمانية لدول الحلف المزمع إجراؤها في لتوانيا يوم غد الأحد، ويخاطبها الأمين العام للحلف جورج روبرتسون.

وقال الأمين العام لبرلمان الحلف سيمون لون إن روسيا تعتقد أن انعقاد الاجتماع في لتوانيا –الجمهورية السوفياتية السابقة- قد يعني ضمنيا الموافقة على انضمامها إلى الحلف وهو ما تعارضه موسكو. وأضاف "نحن نأسف لهذا القرار، سيكون من الأفضل مشاركة موسكو في الاجتماع والتعبير عن وجهة نظرها".

وصرح لون بأن الاجتماع البرلماني سيلقي الضوء على الخطة الأميركية لبناء نظام دفاع صاروخي، وتوسيع عضوية الحلف، ونظام الأمن والدفاع الأوروبي، بالإضافة إلى موضوعات تتعلق بدول جنوب شرق القارة الأوروبية.

وقال الأمين العام لبرلمان دول الناتو إن هناك اهتماما شديدا من قبل الحلف بالتطورات في مقدونيا وكوسوفو وكرواتيا والبوسنة، كما أشار إلى أن الاجتماع سيناقش البرنامج الصاروخي الأميركي من وجهة نظر أوروبية وإمكانية التعاون مع البرنامج، إضافة إلى مناقشة قيام نظام دفاعي أوروبي خاص.

وأوضح لون أن المجتمعين سيناقشون أيضا بعض الموضوعات الأخرى ومنها مشاكل التجارة الخاصة بدول الناتو.

ومن المقرر أن يحضر الاجتماع أعضاء برلمانيون من 19 دولة تضمها عضوية حلف الناتو بالإضافة إلى 16 دولة أخرى من دول الكتلة الشرقية السابقة. ويعتبر الاجتماع الأكبر من نوعه الذي تشهده العاصمة اللتوانية إذ سيحضره نحو ألف شخص. ويخاطب جلسات هذا البرلمان الأمين العام لحلف شمال الأطلسي جورج روبرتسون.

المصدر : الفرنسية

المزيد من أحلاف عسكرية
الأكثر قراءة