الشرطة التركية تعتقل تسعة من اليسار المتطرف

اعتقلت الشرطة التركية اليوم في إسطنبول تسعة أعضاء في منظمة سرية تنتمي لليسار المتطرف يشتبه في أنهم أطلقوا النار في الأول من أبريل/ نيسان على حافلة شرطة مما تسبب في مقتل ثلاثة من ركابها.

وتم إيقاف أنصار جبهة التحرير الشعبي الثوري في منزل بحي عمرانية على الضفة الآسيوية من إسطنبول، وضبطت في المنزل ثلاثة مسدسات وذخائر ومنشورات ومعدات أخرى.

وقال مدير أمن إسطنبول كاظم أبانوز إن عمليات الاستجواب والتحاليل المخبرية للأسلحة أظهرت أن أنصار اليسار المتطرف شاركوا في عدة عمليات مسلحة. وكانت إحداها في الأول من أبريل/ نيسان وأسفرت عن مقتل شرطيين، في حين أدى اشتباك الأسبوع الماضي إلى إصابة شرطي في رأسه توفي لاحقا متأثرا بجروحه.

وقادت الجبهة اليسارية حملة واسعة للإضراب عن الطعام في السجون التركية أسفرت عن وفاة 22 شخصا منذ 21 مارس/ آذار الماضي.

أعمال العنف في تركيا (أرشيف)
وتقول أنقرة إن هذه المنظمة مسؤولة في السنوات العشرة الأخيرة عن مصرع نحو مائة شرطي وجندي و80 مدنيا من بينهم وزير سابق وعدد من الجنرالات المتقاعدين.

ويقيم زعيم المنظمة دورسون كرتاس حاليا بين بلجيكا وهولندا حيث يعالج لإصابته بسرطان في القولون حسب ما كشفت عنه أخيرا صحيفة "صباح" التركية الواسعة الانتشار.

المصدر : الفرنسية