الصرب يضعون شروطا لدعم انتخابات كوسوفو

ألبان من كوسوفو يرفعون علمهم (أرشيف) 
وضعت السلطات اليوغسلافية والصربية في إقليم كوسوفو عدة شروط لدعم الانتخابات التشريعية في الإقليم المقررة في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل. وقال الرئيس اليوغسلافي فويتسلاف كوستونيتشا إن موقف الصرب من الانتخابات يعتمد على عدة عوامل.

وأفاد بيان لمكتب الرئيس اليوغسلافي صدر في أعقاب محادثات مع مسؤولي الأقلية الصربية في كوسوفو أن تلك العوامل تتمثل في جهود المجتمع الدولي لضمان عودة المهجرين إلى ديارهم والتحقيق في مصير الأشخاص الذين اختفوا أو اختطفوا مع التأكيد على أمن سكان الإقليم.

وقال البيان إن الإطار القانوني الذي وضعته الأمم المتحدة لتشكيل جمعية تشريعية من 120 عضوا يتم بعد 30 يوما من الانتخابات "لا يقدم أساسا جيدا لسلامة المجتمعات المختلفة للإقليم".

وكان المنسق الإداري للأمم المتحدة في الإقليم قد نشر الخطة الثلاثاء الماضي إلا أن الألبان والصرب انتقدوها بشدة. وقال صرب كوسوفو إنها تستبعدهم من المشاركة السياسية بينما وصف مسؤول ألباني الخطة بأنها ناقصه لعدم منحها الإقليم الاستقلال.

من جانبه دعا الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان الأقلية الصربية إلى التسجيل للانتخابات التشريعية في كوسوفو الهادفة لمنح الأغلبية الألبانية حكما ذاتيا يعارضه الصرب.

المصدر : وكالات