الهند تدعو بنغلاديش لإجراء محادثات حدودية

أكدت بنغلاديش أن الهند وجهت دعوة لحضور محادثات في وقت لاحق من هذا الشهر بهدف بحث إنهاء الخلاف الحدودي الذي تسبب مؤخرا في نشوب أسوأ اشتباك عسكري بين البلدين منذ ثلاثين عاما.

وقال وزير الخارجية سيد معظم علي إن بنغلاديش تلقت الليلة الماضية دعوة من الهند لإجراء هذه المحادثات، معبراً عن استعداد حكومته للمشاركة فيها.

وفي نيودلهي أكد المتحدث باسم وزارة الشؤون الخارجية راميندر سينغ جاسا التصريحات البنغالية، وقال إن دعوة رسمية وجهت لمسؤولين بنغاليين للحضور إلى نيودلهي في الفترة من 22 إلى 25 مايو/ أيار الحالي.

وأوضحت وكالة برس ترست الهندية للأنباء أن الدعوة تهدف إلى مناقشة بنود معلقة مرتبطة باتفاق عام 1974 الخاص بترسيم الحدود البرية وأمور أخرى. وصادق برلمان بنغلاديش على المعاهدة إلا أن الهند لم تصادق عليها بعد.

وما زالت مساحة تقدر بـ 6.5 كلم من الحدود الممتدة أربعة آلاف كيلومتر بين البلدين بحاجة إلى ترسيم، إلا أن هناك عشرات الجيوب التي تفيد الخرائط بأنها تابعة لإحدى الدولتين في حين تسيطر عليها الدولة الأخرى.

يشار إلى أن الاشتباكات الحدودية الأخيرة أودت بحياة 19 جنديا أغلبهم من الهنود. وكانت مصادر دبلوماسية في داكا ذكرت الأسبوع الماضي أن رئيسة وزراء بنغلاديش الشيخة حسينة واجد ستزور الهند منتصف الشهر الحالي لبحث المشاكل الحدودية بين البلدين.

المصدر : وكالات