الكنيسة الإسبانية تدرس الحرمان الديني لأعضاء إيتا

مسيرة سلمية نظمتها الكنيسة
احتجاجا على إيتا (أرشيف)

ذكرت تقارير صحفية إسبانية أن الكنيسة الكاثوليكية تدرس خطة لحرمان جميع أعضاء منظمة إيتا الانفصالية في إقليم الباسك من عضويتها.

وأشارت التقارير إلى أن كاردينال مدريد أنتونيو روكو فاريلا هو صاحب الفكرة, وسيقدم المقترح في الرابع والعشرين من الشهر الحالي إلى مؤتمر أساقفة إسبانيا للمصادقة عليه.

وحال مصادقة الأساقفة على المقترح سيمنع أعضاء منظمة إيتا من إقامة قداسات جنائزية لموتاهم في الكنيسة الكاثوليكية.
وقالت مصادر صحفية إن رجال الدين الإسبان يريدون أن يفرض العزل على مخططي الأعمال الإرهابية ومنفذيها في الإقليم.

يشار إلى أن الكنيسة الكاثوليكية تفرض الحرمان الكنسي على من يجري عمليات الإجهاض. وواجهت الكنيسة الكاثوليكية الإسبانية انتقادات شديدة حول سكوتها وفشلها في إدانة هجمات منظمة إيتا الانفصالية التي تقاتل من أجل الحصول على استقلال إقليم الباسك شمالي إسبانيا.

المصدر : الفرنسية