قرى تركية كاملة تعرض للبيع بسبب الأزمة الاقتصادية

متظاهرون أتراك يحتجون على سوء أوضاعهم الاقتصادية (أرشيف)
عرض سكان إحدى عشرة قرية في وسط تركيا كل ممتلكاتهم بما فيها الأراضي والمنازل للبيع لتسديد ديون اقترضوها من مؤسسات عامة بسبب الأزمة المالية الخطيرة التي تجتاح تركيا.

ونقلت صحيفة "زمان" الإسلامية المعتدلة عن ناطق باسم القرويين قوله أثناء اجتماع لهم أمس الخميس في محافظة سيفاس إنهم قرروا بيع قراهم قبل أن تقدم الدولة على مصادرة أملاكهم، معبرين عن استعدادهم لبيع كل شيء إلا شرفهم.

ويحتاج القرويون إلى مبلغ 1.25 مليون دولار من أجل تسديد ديونهم التي ارتفعت إلى مستويات ضخمة بعد الأزمة المالية التي عصفت بالبلاد في فبراير/ شباط الماضي وفقدت الليرة التركية جراءها أكثر من 40% من قيمتها في مقابل الدولار الواحد وهو ما أدى إلى تضخم نسب الفوائد.

وقد طالب القرويون الذين يسعون عبر خطوتهم هذه إلى لفت الانتباه لما يواجهونه من صعوبات.. طالبوا الحكومة بإلغاء ديونهم أو جزء منها أو خفض نسب الفوائد على أقساط السداد المتأخرة.

أنقرة
المصدر : الفرنسية