عـاجـل: الخارجية اليمنية: نرفض استمرار تقديم الدعم الإماراتي لقوات المجلس الانتقالي ونجدد المطالبة بإيقافه فورا

تصعيد أميركي تجاه بكين والجيش الصيني يعلن انتصاره

طاقم طائرة التجسس الأميركية لدى عودتهم إلى بلادهم (أرشيف)

صعدت الولايات المتحدة من لهجتها تجاه الصين بعد يوم من عودة طاقم طائرتها التجسسية الذين احتجزتهم السلطات الصينية منذ نحو 12 يوما. فقد أكد الرئيس الأميركي جورج بوش أن بلاده ستدافع عن مصالحها مع احترام الصين. في غضون ذلك ادعى الجيش الصيني أنه انتصر في أزمة الطائرة مع واشنطن.

وقال بوش للصحفيين في البيت الأبيض "إن على كل من الولايات المتحدة والصين أن تعقد العزم على أن تكون علاقاتهما بناءة تسهم في خلق عالم آمن ومزدهر يعمه السلام". لكن بوش أضاف أنه سيطلب من المسؤولين الأميركيين الذين سيتفاوضون مع بكين طرح "أسئلة قاسية" على الصين بشأن تحديها لطائرة أميركية تعمل بصورة قانونية فوق أجواء دولية أثناء اجتماع الجانبين.

جورج بوش
وقال بوش إن حادث الطائرة لن يمنع الولايات المتحدة من الاستمرار في أعمالها التجسسية قرب السواحل الصينية، معتبرا أن ذلك جزء من استراتيجية شاملة للأمن القومي الأميركي تهدف للحفاظ على السلام والاستقرار في العالم.

وأشار الرئيس الأميركي إلى خلافات بلاده مع الصين بشأن حقوق الإنسان والحرية الدينية والأمن في آسيا، وقال إن ذلك لا ينفي أن للبلدين مصالح مشتركة تشمل العلاقات الاقتصادية ومنع انتشار أسلحة الدمار الشامل.

وعبر بوش عن فخره بقائد الطائرة الأميركية وطاقمها لنجاحهم في الهبوط بها بسلام رغم حادث الاصطدام الذي أدى لسقوط الطائرة الصينية وفقدان قائدها. وقد وصل أفراد الطاقم إلى واشنطن اليوم بعد توقف في هاواي.

ووصف مسؤول في البيت الأبيض تصريحات بوش بأنها رسالة واضحة للصين بأن تختار العمل على إقامة علاقات بناءة مع واشنطن. وأضاف المسؤول أن أهمية العلاقة مع بكين تستدعي أن تكون في إطارها الصحيح.

الجيش الصيني

الجنرال زانغ وانيان الرجل الثالث
في الجيش الصيني (يسار)
في غضون ذلك اعتبر الجيش الصيني أن أزمة الطائرة كانت انتصارا له. وأشادت صحيفة ناطقة باسم القوات المسلحة الصينية بالموقف الحازم في وجه الغطرسة الأميركية. وقالت افتتاحية الصحيفة "إن هذا النزاع أوضح أن الحكومة المركزية بقيادة الرفيق جيانغ زيمين لديها القدرة على السيطرة الكاملة على الوضع".

وجددت الصحيفة إدانة الصين لطلعات طائرات التجسس الأميركية قرب أراضيها، وقالت إن الخطوات التي قامت بها الحكومة الصينية تلقى دعما من الشعب والقوات المسلحة. وأكدت الصحيفة أن الجيش سيستمر في البحث عن قائد الطائرة الصينية المفقود الذي ينظر إليه على أنه بطل قومي.    

وكانت وسائل الإعلام الصينية قد اعتبرت "خطاب الأسف الشديد" الذي سلمته السفارة الأميركية لوزارة الخارجية الصينية اعتذارا يلبي مطالب الصين في هذا الخصوص.

المصدر : وكالات