عـاجـل: مراسل الجزيرة: الطيران الإسرائيلي يستهدف قاعدة عسكرية للجبهة الشعبية-القاعدة العامة في البقاع اللبناني

قتلى وجرحى في إضراب يشل بنغلاديش لليوم الثاني

تظاهرات نسائية مؤيدة
للإضراب في داكا أمس
شل الإضراب العام -الذي دعا له تحالف المعارضة في بنغلاديش لإجبار رئيسة الوزراء حسينة واجد على الاستقالة- الحياة العامة في المدن والبلدات البنغالية لليوم الثاني على التوالي، وأسفر عن مقتل أربعة أشخاص وجرح أكثر من مائتين.

وقالت مصادر الشرطة إن معظم الضحايا سقطوا جراء انفجار قنابل مصنعة محليا. وذكرت المصادر أن عضوين من حزب رابطة عوامي الحاكم قتلا في اشتباكات جرت مع أنصار للإضراب بمدينة شيتاغونغ الساحلية جنوب شرق البلاد أمس الاثنين.

وتوفيت طفلة تبلغ من العمر عامين متأثرة بجروح أصيبت بها جراء انفجار قنبلة مصنعة محليا خارج منزلها في ضواحي داكا. ولقي صبي مصرعه وأصيب نحو 60 في هجوم بالقنابل بمدينة مونشيغانجي القريبة من داكا.

وقد عثرت قوات الأمن التي عززت من وجودها في العاصمة داكا على مائة قنبلة مصنعة محليا وصادرت عددا من الأسلحة الفردية.

وانطلقت مظاهرات حاشدة مؤيدة للإضراب أمس الاثنين ردد المتظاهرون أثناءها هتافات تطالب رئيسة الوزراء بالتنحي عن السلطة مباشرة. وتحولت بعض المظاهرات إلى صدامات دموية بين مؤيدي الإضراب ومعارضيه استعملت فيها القنابل المصنعة يدويا والأسلحة الفردية.

وأحرق مؤيدو الإضراب عشرات الحافلات والسيارات التي تحدت الإضراب الذي يستمر ثلاثة أيام وخرجت إلى الشوارع.

وأدى الإضراب إلى توقف الحياة التجارية، فقد أحدث اضطرابا في بورصة داكا كما توقفت حركة المواصلات وتأخرت حركة الطائرات والقطارات، في حين أغلقت المدارس وكثير من المكاتب الخاصة والحكومية أبوابها وتعطل العمل في ميناء شيتاغونغ الرئيسي.

وتقول الحكومة إن كل يوم من الإضراب يكلف اقتصاد البلاد خسارة قدرها 68 مليون دولار.

في هذه الأثناء هددت زعيمة المعارضة خالدة ضياء بالمزيد من الإضرابات إذا لم تمتثل رئيسة الوزراء لنداءات الاستقالة قبل انتهاء مدة حكمها في 13 يوليو/ تموز القادم. وقد رفضت حسينة الاستقالة واتهمت المعارضة بتدمير الديمقراطية واقتصاد البلاد.

وطالبت حسينة أمس الاثنين زعيمة المعارضة بإنهاء العنف وحل خلافاتها مع الحكومة عبر المفاوضات. وقد رفضت خالدة ذلك مؤكدة أنها لن تعقد محادثات ما لم تتنح حسينة عن السلطة.

من مواجهات إضراب الأسبوع الماضي

وكان إضراب استمر ثلاثة أيام الأسبوع الماضي قد تسبب في حدوث مواجهات مع الشرطة أسفرت عن مقتل ستة أشخاص وجرح 600 آخرين.

تجدر الإشارة إلى أن تحالف المعارضة الذي ترأسه خالدة ضياء ويضم أربعة أحزاب قد نفذ 85 يوما من الإضرابات في البلاد منذ تولي حسينة واجد 
السلطة عام 1996.

المصدر : وكالات