تواصل عمليات إنقاذ مشردي فيضانات موزمبيق

عامل إغاثة يحمل كيسا من الحبوب إلى الناجين في معسكر الإنقاذ
قالت متحدثة باسم برنامج الغذاء العالمي إن فرق الانقاذ في موزمبيق تستعد لإخلاء حوالي 600 عائلة حاصرتها المياه بعد فيضان نهر زامبيزي. 

وأضافت المتحدثة أن طائرة مجهزة بمكبرات صوت ستنضم إلى طائرات الإنقاذ الأخرى لإقناع عائلات ترفض مغادرة أراضيها الزراعية. ويخشى المراقبون من تفاقم سوء الأوضاع بسبب استمرار ارتفاع منسوب المياه في الأنهار الرئيسية في البلاد.

من جانب آخر التحقت البحرية البرتغالية بفرق الإنقاذ للمساعدة في تقديم مواد الإغاثة إلى المحاصرين في المناطق البعيدة. وقال المشرفون على عمليات الإغاثة إن البحارة البرتغاليين الثلاثين العاملين على متن قوارب ثمانية حديثة سيتمكنون من الوصول إلى الأماكن المعزولة.

وكانت الفيضانات التي ضربت موزمبيق أسفرت عن مصرع 62 شخصا حتى الآن وتشريد عشرات الآلاف, وقد امتد تأثيرها إلى شمالي شرقي زمبابوي. 

المصدر : وكالات