الإضراب يشل حركة القطارات في فرنسا لليوم الثاني

الإضراب يشل حركة القطارات

شل إضراب ينفذه عدد كبير من عمال السكك الحديدية في فرنسا حركة القطارات اليوم الجمعة، وذلك لليوم الثاني على التوالي. وأجبر الإضراب الذي بدأ مساء الأربعاء المواطنين على استخدام سياراتهم بدلا من القطارات للوصول إلى أعمالهم.

ودعت إلى الاضراب أربع نقابات عمالية من أصل ست، مما تسبب في تعطل حركة السكة الحديد. ويأتي الإضراب احتجاجا على الأجور المتدنية وسياسات التعيين والمطالبة بتوفير ضمانات بعدم خصخصة الشركة الوطنية للسكك الحديدية في إطار خطة لإعادة هيكلة الشركة التي يعمل فيها نحو 180 ألف شخص.

وقالت الشركة الوطنية للسكك الحديدية أمس الخميس إن جولة جديدة من المباحثات حول الأجور ستجرى في التاسع من أبريل/ نيسان المقبل تتضمن عروضا جديدة، وشدد وزير النقل الفرنسي على معارضته لخصخصة الشركة.

يذكر أن إضرابا مماثلا لعمال قطارات الأنفاق (المترو) في بريطانيا كان قد شل أمس الخميس الحركة في لندن وضواحيها. ويحتج العاملون في قطاع الأنفاق على خطط حكومية لتخصيص جزء من هذا القطاع لتمويل مشاريع توسعة.

المصدر : أسوشيتد برس