خاتمي يزور موسكو وخرازي في برلين

نقلت وكالة إنترفاكس الروسية عن مسؤولين روس قولهم إن الرئيس الإيراني محمد خاتمي سيزور موسكو في مارس/ آذار القادم دون أن تحدد موعدا للزيارة. وسوف تكون تلك أول زيارة يقوم بها رئيس إيراني لموسكو.

في الوقت نفسه وصل وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي إلى برلين لإجراء محادثات يعتقد أنها تستهدف إصلاح ما طرأ على العلاقات بين البلدين من توتر في الآونة الأخيرة.

وسيلتقي خرازي المستشار الألماني غيرهارد شرودر، ويجري محادثات مع وزير الاقتصاد فيرنر مولر ووزير الخارجية يوشكا فيشر.

وقالت وزارة الخارجية الألمانية في بيان لها إن محادثات خرازي ستتركز على العلاقات الإيرانية الألمانية والموقف الإيراني من مسائل إقليمية، بالإضافة إلى السياسة الأمنية ونزع السلاح.

وكان فيشر قد استدعى السفير الإيراني في برلين الشهر الماضي للتعبير عن قلق برلين البالغ من أحكام مشددة صدرت بحق سبعة إيرانيين لحضورهم ندوة في ألمانيا العام الماضي حول مستقبل الإصلاحات في ايران.

وردت إيران باستدعاء السفير الألماني في طهران لإبلاغه احتجاجها على رد الفعل الألماني. وهناك تقارير غير مؤكدة عن إرجاء المستشار شرودر لزيارة كان مقررا أن يقوم بها الربيع المقبل بسبب هذه الأزمة الدبلوماسية.

وقالت ألمانيا إنها حريصة على تحسين العلاقان مع إيران رغم التوترات الأخيرة ولكنها أوضحت أنها تتعاطف مع الإصلاحيين المحيطين بخاتمي.

وقد منيت العلاقات الإيرانية الألمانية ببعض الانتكاسات في السنوات القليلة الماضية أهمها ما حدث عام 1997 بعد أن قضت إحدى المحاكم الألمانية بأن إيران أمرت باغتيال أربعة من الأكراد المنشقين في برلين عام 1992.

ولكن انتخاب خاتمي أعاد الدفء إلى تلك العلاقات وبلغ التحسن ذروته عندما قام خاتمي بزيارة رسمية لألمانيا العام الماضي.

يذكر أن ألمانيا هي أكبر شريك تجاري غربي لإيران. وقد أعلن شرودر العام الماضي أن بلاده ستضاعف ضماناتها التصديرية للاستثمار في إيران خمسة أضعاف لتصل إلى مليار مارك.

المصدر : رويترز