أميركيون عرب يدعون واشنطن لوقف بيع مروحيات لإسرائيل

زغبي
طالب جيمس زغبي رئيس المعهد الأميركي العربي وزير الخارجية الأميركي كولن باول بوقف تزويد إسرائيل بطائرات مروحية. وقال المعهد وهو واحد من أكبر منظمات العرب الأميركيين في رسالة سلمها للخارجية الأميركية إن هذه المروحيات تستخدم في عمليات عنف تدينها الولايات المتحدة.  

وقد سلم زغبي رئيس المعهد الرسالة لمساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى إدوارد ووكر.

وقال زغبي في الرسالة إن إسرائيل استخدمت طائرات من طراز أباتشي وكوبرا الهجوميتين في عدد من عمليات القتل التي تدينها واشنطن، كان آخرها الهجوم الذي استهدف سيارة ضابط كبير في القوة 17 المكلفة بحراسة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات مما أدى إلى مقتل الضابط.

وأشار المعهد في رسالته إلى أن القانون الأميركي يحتم على رئيس الولايات المتحدة أن يأخذ بعين الاعتبار عند منح تراخيص تصدير السلاح ما إذا كان ذلك سيؤدي إلى تصعيد أعمال العنف أم لا.

وأدانت الإدارة الأميركية مؤخرا عمليات القتل المدبرة التي تقوم بها قوات الاحتلال ضد المواطنين الفلسطينيين، وقالت إن تصاعد المواجهات في الأراضي الفلسطينية من شأنه أن يخرج الأوضاع في المنطقة عن نطاق السيطرة.

وقال زغبي "بالنظر إلى تعليقاتكم التي تدين إسرائيل لعمليات القتل المدبرة فإننا نعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة أن تعلق على الفور شحن المواد التي تستخدم في انتهاك القانون وبما يتناقض مع مصالحنا القومية".

وقال مسؤول بوزارة الخارجية إن الولايات المتحدة لم تقرر بعد ما إذا كان استخدام إسرائيل للطائرات المروحية ينتهك قانون الرقابة على تصدير الأسلحة الذي يضع قيودا على استخدام الأسلحة التي تبيعها الولايات المتحدة إلى حكومات أجنبية أم لا.

المصدر : رويترز