عـاجـل: حسن نصر الله: هجوم إسرائيل أمس أول خرق لقواعد الاشتباك التي تأسست بعد حرب تموز 2006 وهو خرق كبير وخطير جدا

وضع ميلوسوفيتش تحت حراسة مشددة

سلوبودان ميلوسوفيتش
أعلن وزير الداخلية الصربي دوسان ميهيلوفيتش أن الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش موضوع تحت حراسة أمنية مشددة بقصر الرئاسة. وبرر الوزير هذا الإجراء بأن ميلوسوفيتش مطلوب من محكمة جرائم الحرب الدولية إضافة إلى سلطات التحقيق المحلية.

وقال ميهيلوفيتش إن الرئيس اليوغسلافي فويسلاف كوستونيتشا لا يريد الانتقال إلى قصر الرئاسة بالعاصمة بلغراد, فقد تركه لاستخدام ميلوسوفيتش لسهولة ترتيبات الحماية فيه إذ تحاصره قوات من الجيش ووحدة للشرطة الخاصة.

وذكر مراقبون أن عددا ممن يصفونهم بالإصلاحيين الصرب إضافة إلى القادة في يوغسلافيا يرفضون مثول ميلوسوفيتش أمام محكمة جرائم الحرب ليوغسلافيا السابقة في لاهاي ويقترحون محاكمته في بلده.

وكانت محكمة جرائم الحرب الدولية قد أكدت الأسبوع الماضي أن مذكرات صدرت لتوقيف الرئيس اليوغسلافي السابق وأربعة من المقربين إليه لاتهامهم بالتورط في جرائم حرب أثناء اجتياح الجيش اليوغسلافي أراضي إقليم كوسوفو قبل عامين.

وتشتمل المذكرات على أمر يطالب بلغراد بالكشف عما إذا كان المتهمون يملكون رؤوس أموال في يوغسلافيا والعمل على تجميدها مؤقتا إن كانت موجودة حتى يتم توقيف المتهمين.

وقد تم توجيه الاتهام لهؤلاء الخمسة في مايو/أيار 1999 لارتكابهم جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في كوسوفو في العام نفسه.

المصدر : رويترز