قطار معونات أوزبكي يعبر جسر الصداقة إلى أفغانستان

جنود أوزبكيون يضعون حاجزا خرسانيا على
طريق مؤد إلى الحدود مع أفغانستان (أرشيف)
عبر اليوم قطار يحمل معونات إنسانية إلى الشعب الأفغاني الجسر الذي يربط بين أوزبكستان وأفغانستان ويعرف باسم جسر الصداقة. وكانت أوزبكستان قد أعلنت أمس موافقتها على إعادة فتح الجسر المغلق منذ خمسة أعوام عقب محادثات وزير الخارجية الأميركي كولن باول في طشقند.

ووصل القطار المكون من حوالي 15 عربة إلى شمالي أفغانستان حاملا أطنانا من الدقيق. وقد رفع العلم الأوزبكي فوق مقدمة القطار وكتبت على عرباته باللغة الروسية عبارة "مساعدة من الشعب الأوزبكي إلى شعب أفغانستان الشقيق".

يشار إلى أن أوزبكستان أغلقت الجسر الذي يمر فوق نهر آمو داريان منذ خمسة أعوام للحيلولة دون تدفق العنف عبر الحدود عندما تولت حركة طالبان السلطة في أفغانستان.

وخلال هذه الفترة كان نهر ترمذ الجنوبي في أوزبكستان هو الممر الرئيسي لنقل إمدادات الإغاثة على زوارق إلى شمالي أفغانستان. ولم تكن سلطات أوزبكستان حريصة على فتح جسر الصداقة الذي يربط بين البلدين دون ضمانات أمنية مناسبة.

وأعربت أوزبكستان عن قلقها قائلة إن هناك ضرورة لفحص الجسر قبل استخدامه في نقل إمدادات الإغاثة. وكانت الولايات المتحدة قد بعثت مؤخرا مهندسين عسكريين لفحص هذا المعبر الحيوي.

المصدر : وكالات