محكمة روسية تصدر حكمها على قائد شيشاني اليوم

سلمان رادوييف
تصدر محكمة روسية حكمها اليوم على سلمان رادوييف القائد الشيشاني البارز وثلاثة من معاونيه بتهم تتعلق بخطف رهائن والقتل وتشكيل تنظيم مسلح غير قانوني. واعتبر مراقبون أن تولي المدعي العام الروسي فلاديمير أستينوف القضية تأكيد لاهتمام السلطات الروسية بدور رادوييف أثناء الغزو الروسي للشيشان عام 1996.

وطالب أستينوف من المحكمة التي تنعقد في مدينة مخاشكالا بالحكم على رادوييف بالسجن مدى الحياة.

وقد بدأت محاكمة القائد الشيشاني منتصف الشهر الماضي وسط إجراءات أمنية مشددة. واعتقلت الاستخبارات الروسية رادوييف في مارس/ آذار الماضي بسبب دوره في الحرب الشيشانية الأولى وتنفيذ عملية خطف رهائن في داغستان.

وكان رادوييف قد قاد عام 1996 عملية مثيرة احتجز فيها حوالي ثلاثة آلاف شخص رهائن في قرية بيرفوماسكايا بداغستان استمرت ثمانية أيام وأدت إلى مصرع 78 شخصا بينهم ضباط وجنود روس، في حين نجح القائد الشيشاني في الهرب.

وجاء الحادث بعد نحو عام من احتجاز القائد الشيشاني شامل باساييف مئات الرهائن في مستشفى بودينوفسك جنوب روسيا مطالبا بوقف التدخل العسكري الروسي في الشيشان.

يشار إلى أن روسيا اجتاحت الشيشان عام 1998 للمرة الثانية بدعوى القضاء على الإرهابيين والانفصاليين رغم وجود اتفاق مبرم مع القيادة الشيشانية بزعامة مسخادوف عام 1996 بالتفاوض بشأن الوضع السياسي لجمهورية الشيشان.

المصدر : أسوشيتد برس