زنجبار تحظر احتفالات العيد للسيطرة على الكوليرا


undefinedحظرت الإدارة المحلية في جزيرة زنجبار التنزانية على السكان الاحتفال بعيد الفطر المبارك في إطار محاولتها للقضاء على تفشي مرض الكوليرا الذي راح ضحيته 16 شخصا منذ اكتشاف أولى حالاته قبل سبعة أسابيع. ويتخوف سكان الجزيرة من انتشار المرض بعد ورود أنباء عن مغادرة مرضى للمستشفيات قبل اكتمال شفائهم.

وقال زعيم جبهة الاتحاد المدني شعبان ملو الذي أيد حزبه قرار الحظر، إن سكان الجزيرة توجهوا يوم العيد لأداء الصلوات فقط ثم عادوا أدراجهم إلى منازلهم في سابقة ليس لها مثيل في تاريخ الجزيرة.

وأشار مدير العناية الصحية جمعة رجب إلى أن الوضع ما زال سيئا وما زالت تظهر حالات إصابة جديدة موضحا أن أربعة أشخاص توفوا في الأيام الأربعة الأخيرة.

وأوضح رجب أن 20 مريضا غادروا السبت المستشفيات مع أن شفاءهم لم يكتمل مشيرا إلى أن بعض هؤلاء اكتشف في جزيرة بيمبا التي يتخوف سكانها من انتشار المرض، مؤكدا أن السلطات الصحية مستمرة في بحثها عن المرضى المفقودين.

وقد سجلت حالات للكوليرا في جزيرة تومباتو الصغيرة شمال زنجبار، وكذلك في ضاحيتي تشومبني ومتوبيبو من مدينة زنجبار. يشار إلى أن المسلمين يشكلون 95% من سكان زنجبار البالغ عددهم 600 ألف نسمة.

المصدر : الفرنسية

المزيد من أمراض وأوبئة
الأكثر قراءة