عـاجـل: لافروف: مهمة الاتحاد الأوروبي بشأن مراقبة حظر الأسلحة إلى ليبيا يجب أن ينسق مع مجلس الأمن الدولي

رمسفيلد يحذر أوروبا من هجمات إرهابية محتملة

رمسفيلد بمقر حلف الناتو في بروكسل
حذر وزير الدفاع الأميركي الدول الأوروبية من أن عواصمها والمدن الرئيسية فيها قد تكون أهدافا محتملة لهجمات إرهابية كتلك التي استهدفت الولايات المتحدة في سبتمبر/ أيلول الماضي، ودافع دونالد رمسفيلد عن نظام الدفاع الصاروخي الأميركي المثير للجدل داعيا هذه الدول لزيادة ميزانيات دفاعها لمواجهة هجمات غير تقليدية.

وقال الوزير الأميركي أمام نظرائه الأوروبيين المجتمعين في بروكسل إنه يجب على الأنظمة الديمقراطية الغربية أن تكون مستعدة للدفاع عن نفسها "إذا أرادت ضمان حريتها"، ولفت إلى الدور المهم الذي يلعبه الحلف الأطلسي وأعضاؤه في الجهود المبذولة حاليا ولاحقا "عندما تدخل الحرب على الإرهاب مراحل جديدة".

كما طلب رمسفيلد من نظرائه تصور نتائج الاعتداءات الإرهابية على المدن الكبرى الأميركية والأوروبية إذا استخدمت أسلحة الدمار الشامل، وأوضح أنه بعد رؤية النتائج المدمرة التي ألحقت بالولايات المتحدة, "تصوروا الدمار الذي قد تشهده نيويورك أو لندن أو باريس أو برلين إذا هوجمت بالأسلحة النووية أو الكيميائية أو البيولوجية".

وأضاف أنه يجب أن يدرك الجميع أن هجمات سبتمبر/ أيلول "بقدر ما كانت فظيعة فإنها ليست إلا القليل مما قد يحدث إذا لم نستعد اليوم للدفاع عن شعوبنا بمواجهة خصوم يملكون أسلحة تزداد قوة باستمرار".

المصدر : وكالات