زيوغانوف ينتقد بوتين لمساندته الحملة الأميركية

زيوغانوف
انتقد رئيس الحزب الشيوعي الروسي غينادي زيوغانوف الرئيس فلاديمير بوتين بسبب تأييده للحملة العسكرية التي تقودها الولايات المتحدة ضد ما يسمى بالإرهاب. وحذر زيوغانوف الرئيس الروسي من تقديم تنازلات جديدة أثناء قمته مع نظيره الأميركي جورج بوش الأسبوع المقبل.

واعتبر الزعيم الشيوعي في رسالة مفتوحة وجهها إلى بوتين أن روسيا خانت مصالحها القومية على حد قوله. وقال إن "الموقف الروسي الحالي من المأساة الأفغانية يبعدنا عن العالم الإسلامي".

وأضاف زيوغانوف أن بوتين مزج بين أخطاء سلفه بوريس يلتسين والرئيس السوفياتي السابق ميخائيل غورباتشوف عن طريق محاولته دمج روسيا مع الغرب على حد تعبيره.

كما انتقد رئيس الحزب الشيوعي الروسي الرئيس بوتين بسبب قراره إغلاق كل من قاعدة لوردس في كوبا التي كانت تستخدم للتنصت على الاتصالات الأميركية، وقاعدة أخرى في فيتنام.

وكانت روسيا قد أغلقت يوم 17 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي قاعدة لوردس التي كانت تمثل أهم المنشآت العسكرية السرية خارج الأراضي الروسية. وأنشئت هذه القاعدة عام 1964 ويعمل فيها 1500 مهندس وتقني وموظف عسكري, وكانت تستهدف مراقبة تحرك الغواصات.

المصدر : وكالات