تعزز الآمال بإعادة انتخاب ديفيد ترمبل من جديد

ديفد ترمبل
قالت بريطانيا إن عملية إعادة التصويت لانتخاب رئيس وزراء الحكومة الائتلافية ديفيد ترمبل التي ستجري يوم غد في برلمان إيرلندا الشمالية ستكون مهمة في إنقاذ العملية السلمية في الإقليم, التي تكتنفها المخاطر بعد انفجار سيارة في مدينة برمنغهام البريطانية ألقيت المسؤولية فيه على أطراف مؤيدة للجمهوريين.

وسيحظى رئيس الوزراء البروتستانتي المعتدل ديفيد ترمبل بفرصة ثانية من أجل الفوز برئاسة الحكومة هناك بعد توصل الأحزاب المؤيدة للعملية السلمية لصفقة تتيح إعادة انتخابه رغم معارضة المتشددين البروتستانت.

فقد وافق حزب التحالف, وهو حزب صغير من أحزاب الوسط, في وقت متأخر من مساء أمس على الانضمام إلى مجموع الأحزاب المؤيدة لترمبل في التصويت الذي سيجري يوم غد مما يقود إلى ترجيح فوزه. وسيؤدي قرار حزب الائتلاف إلى تجنب قرار بريطاني بتعليق عمل الحكومة أو الدعوة لانتخابات جديدة.

وأعلن عن الصفقة اليوم الوزير البريطاني لشؤون إيرلندا جون ريد، وسط مؤشرات على وجود معارضة من بعض الجمهوريين إضافة إلى الغضب المتصاعد من سياسيين متشددين بروتستانت.

وقال ريد إنه في ضوء الفراغ السياسي وعدم الاستقرار فإن مجموعات العنف ستحاول تدمير عملية السلام كما شاهدنا ما حصل ليلة أمس في برمنغهام.

المصدر : رويترز