الرئيس الإيراني يخلد للراحة بسبب آلام في الظهر

أمر فريق من الأطباء الرئيس الإيراني محمد خاتمي بالخلود للراحة لأسبوعين كاملين إثر معاناته من آلام في الظهر وفق ما ذكرته مصادر صحفية إيرانية في طهران اليوم.

وقالت صحيفة "انتخاب" المقربة من التيار الإصلاحي نقلا عن مصدر قريب من خاتمي إن حالته الصحية لا تثير القلق، مشيرة إلى أن وضعه بدأ في التحسن إلا أنه يحتاج إلى أسبوعين آخرين للشفاء تماما.

وأوضحت الصحيفة أن الرئيس الإيراني (58 عاما) سيخضع لمزيد من الفحوص الطبية لتحديد ما إذا كانت حالته الصحية تحتاج إلى عملية جراحية في السلسلة الفقرية أم لا.

وقال التلفزيون الإيراني إن خاتمي لم يتمكن الأسبوع الماضي من حضور جلسة لمجلس الوزراء، لكنه استقبل عددا من الطلاب على إفطار أقامه بمنزله أمس. وكان الرئيس الإيراني قد عانى في مايو/ أيار العام الماضي من أزمة قلبية وأمضى عدة ساعات في مستشفى بطهران قبل أن يخضع لسلسلة من فحوصات في القلب حسبما قال مكتبه وقتئذ.

المصدر : الفرنسية

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة