نقص الذرة يهدد بمجاعة في زيمبابوي

اعترفت حكومة زيمبابوي بحدوث فجوة غذائية في البلاد بسبب التدني الحاد في الإنتاج المحلي لمحصول الذرة. ووفقا لوزير الزراعة جوزيف ميد فإن الحكومة ستعلن نهاية الأسبوع عن نتائج عطاء لاستيراد مائة وخمسين ألف طن من الذرة من جنوب أفريقيا المجاورة.

وقال مسؤولون إن الحكومة قد تحتاج إلى استيراد ما يصل إلى ستمائة ألف طن من الذرة لإضافتها إلى محصول الموسم الحالي من الحبوب والذي بلغ معدل إنتاجه نحو 1.5 مليون طن مقارنة بـ 2.04 مليون طن في الموسم الماضي.

وذكرت المصادر أن الخطط الحكومية لاستيراد الذرة ستصطدم بالنقص الشديد في النقد الأجنبي والذي تعاني منه البلاد منذ عام 1999، لكن وزير الزراعة وإعادة الاستيطان جوزيف ميد قال إن مجلس تسويق الحبوب الذي طرح عطاء الاستيراد الأسبوع الماضي استفاد من هذه الخطوة في تأمين جزء كبير من المبلغ المطلوب.

وكان برنامج الغذاء التابع للأمم المتحدة أعلن مؤخرا أنه يخطط لعملية إغاثة ضخمة لتمكين نحو نصف مليون من سكان زيمبابوي من مواجهة مجاعة محتملة بسبب نقص إنتاج الحبوب، موضحا أن هذه الخطوة جاءت بعد أن تلقى البرنامج طلبا بهذا الصدد من حكومة الرئيس موغابي.

المصدر : رويترز

المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة