عـاجـل: مسؤول الأمن والسياسات الخارجية في الاتحاد الأوروبي: ثمة حاجة ملحة لمراقبة وقف إطلاق النار في ليبيا

مهاتير يدعو لتطوير أسلحة جديدة ضد الإرهاب

مهاتير محمد
دعا رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد إلى تطوير أساليب جديدة في مكافحة الإرهاب تعتمد على الاستخبارات والكشف عن المواد السامة. في هذه الأثناء شددت السلطات الماليزية الإجراءات الأمنية في المطارات الرئيسية بالبلاد عقب الهجمات الأميركية على أفغانستان التي أعربت ماليزيا عن معارضتها لها.

وقال مهاتير أثناء افتتاحه معرضا لأسلحة الدفاع البحرية والفضائية إن الحرب على الإرهاب يجب أن لا تعتمد على الأسلحة المألوفة التي بحوزتنا. وأضاف "يجب أن تشمل الأسلحة الجديدة أنظمة جديدة لجمع المعلومات الاستخبارية والحصول على صور أفضل من الفضاء الخارجي والكشف المبكر عن الكيماويات السامة".

وحث مهاتير الخبراء على أن يجندوا أنفسهم لهذه التطورات في الوقت الذي يحاول فيه زعماء العالم دراسة أسباب الإرهاب من أجل إزالتها.

وتأتي تصريحات رئيس الوزراء الماليزي بعد يوم واحد من انتقاده الحملة العسكرية الأميركية على أفغانستان والتي قال فيها إن حكومته لن تقدم أي مساعدة في هذا الخصوص معتبرا أن الهجمات قد تؤدي إلى مقتل أبرياء دون أن تفلح في اجتثاث الإرهاب.

في غضون ذلك شددت السلطات الماليزية الإجراءات الأمنية في مطارات ماليزيا الدولية عقب الهجمات على أفغانستان بدرجة كبيرة في حين كثفت قوات الأمن من دورياتها ومراقبتها للمصالح الأميركية في البلاد.

وكان معرض أسلحة الدفاع البحرية والفضائية قد واجه احتمال التأجيل بعد أن انسحب عدد من الدول المشاركة بسبب التوتر الذي ساد العالم مؤخرا، لكن المنظمين أكدوا أن 670 شركة من 26 دولة حضرت المعرض الذي يستمر ستة أيام.

عودة إلى الصفحة الرئيسية لحرب الإرهاب

المصدر : وكالات