عـاجـل: باكستان تعلن ارتفاع عدد وفيات فيروس كورونا إلى 42 والإصابات إلى 2808 إصابة

الناتو يعلن تفكيك منظمة إرهابية في البوسنة

أعلنت قوة حلف الأطلنطي المنوط بها حفظ الاستقرار في البوسنة والمعروفة اختصارا بـ "سفور" أنها كشفت "منظمة إرهابية" في البوسنة بمساعدة السلطات المحلية. من جهة أخرى وضعت الشرطة البوسنية أربعة من العرب تحت المراقبة لشكوك في علاقتهم بمنظمات إرهابية حسب قولها.

وقال المتحدث باسم تلك القوة الكابتن داريل موريل "نعتقد أننا فككنا منظمة إرهابية في البوسنة والهرسك بفضل تعاون ممتاز بين الحلف الأطلسي وسفور والسلطات البوسنية" خلال الأسبوعين الأخيرين، مشيرا إلى أن قوة "سفور" اعتقلت عددا من البوسنيين وأشخاصا من الشرق الأوسط "لهم علاقة بالإرهاب".

ولم يعط المتحدث أي توضيح آخر حول المنظمة التي جرى تفكيكها. وعندما سئل عما إذا كانت هناك علاقة بين هذه المنظمة وبين تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن, قال "لا نستبعد أي احتمال".

وكان المتحدث يرد على سؤال حول مقال نشرته صحيفة "وول ستريت" الأميركية ونقل عن مسؤولين في الحلف الأطلسي في بروكسل قولهم إن المنظمة كانت حالت دون حصول "اعتداء إرهابي" على قاعدتين أميركيتين تابعتين لـ "سفور" في شرق البوسنة هما إيغل بايس قرب توزلا وكامب كونور قرب سربرنيتسا.

ولدى سؤاله عما إذا كانت القوة الأطلسية تلقت تهديدات بمهاجمتها قال المتحدث إنه "لم تحدث هجمات في الواقع ولذلك لن نعلق على هذا السؤال"، كما رفض التحدث عن علاقة المنظمة المفككة بالتهديدات التي أدت في الأسبوع الماضي إلى إغلاق سفارتي الولايات المتحدة وبريطانيا في العاصمة البوسنية سراييفو.

من جهة أخرى وضعت الشرطة البوسنية أربعة أشخاص من جنسيات عربية تحت المراقبة بعد اتهامهم بأن لهم علاقة بأسامة بن لادن، وأوضح متحدث باسم شرطة بلدة سانسكي موست في شمال غرب البوسنة أن المتهمين هم عراقيان وسعودي وليبي وجميعهم نالوا الجنسية والمواطنة البوسنية أثناء وبعد حرب البوسنة بين عامي 1992 و1995.

وكانت السلطات البوسنية قد اعتقلت مؤخرا عددا من الأشخاص للاشتباه بصلتهم بالهجمات التي استهدفت الولايات المتحدة الشهر الماضي. ومن بين هؤلاء خمسة جزائريين قالت إنهم هددوا بمهاجمة السفارة الأميركية في البوسنة.

المصدر : وكالات