مجلس النواب الياباني يقر قانونا لدعم القوات الأميركية

وافق مجلس النواب الياباني على مشروع قانون يسمح للقوات اليابانية بتقديم دعم لوجستي للقوات الأميركية في حملتها على أفغانستان. ووافق الائتلاف الحاكم على التشريع البرلماني رغم معارضة الحزب الديمقراطي الياباني.

وقالت متحدثة باسم مجلس النواب إن مسودة القانون المكونة من ثلاث فقرات رفعت الآن إلى مجلس الشيوخ للتداول بشأنها. وأضافت أنه لم يعرف لحد الآن متى سيصوت الشيوخ عليها، بيد أن تقارير صحفية أكدت أن المسودة ستصبح قانونا نافذا نهاية هذا الشهر.

يشار إلى أن هذه هي المرة الأولى التي توافق فيها طوكيو على قانون يسمح لقواتها العسكرية بمساعدة القوات الأميركية خارج الأراضي اليابانية.

ويسمح القانون الجديد لقوات الدفاع الذاتي (الجيش الياباني) بتقديم الدعم الطبي والإسناد اللوجستي للقوات الأميركية في أي عملية تقوم بها ضد حركة طالبان الحاكمة في أفغانستان، لكن القانون لا يسمح للقوات اليابانية بالمشاركة في جبهات القتال.

كما يسمح القانون باستخدام الأسلحة فقط في حالة الدفاع عن النفس وعن الآخرين, ومن ضمنهم اللاجئون والجرحى من القوات الأميركية وعمال الإغاثة إذا كانوا تحت رعاية وسيطرة القوات اليابانية.

يذكر أن طوكيو ترددت كثيرا في توسيع أنشطتها العسكرية بسبب قلق الدول الآسيوية من استعادة اليابان لقوتها التي أضرت كثيرا بالصين وبعض الدول الآسيوية قبل وإبان الحرب العالمية الثانية.

المصدر : وكالات