حريق بمركز للمهاجرين شمالي ألمانيا

رجال الإسعاف والشرطة حضروا بكثافة إلى موقع الحريق (دويتشه)
رجال الإسعاف والشرطة حضروا بكثافة إلى موقع الحريق (دويتشه)

قال مسؤولون في الشرطة ومكافحة الحرائق بألمانيا إن 37 شخصا بينهم عشرة أطفال أصيبوا في حريق اندلع في وقت مبكر يوم الأحد بمركز للمهاجرين في مدينة بريمن بشمال البلاد.

وذكر متحدث باسم الشرطة أن الحريق بدأ في صندوق قمامة بالطابق السفلي من المبنى الذي يضم أكثر من مئة مهاجر.

وأضاف أن التحقيقات لا تزال جارية لمعرفة سبب الحريق، ومن بين ذلك المشاعر المناهضة للمهاجرين.

وذكرت إدارة مكافحة الحرائق في بريمن أن 14 من المصابين -وبينهم عشرة أطفال- نقلوا إلى عيادات بالمدينة، في حين تلقى آخرون العلاج في موقع الحادث.

وشارك أكثر من سبعين رجل إطفاء و27 عربة إطفاء في إخماد النيران، علما بأن كثيرا من المهاجرين كانوا يقفون على النوافذ ويصيحون طلبا للمساعدة عند وصول فرق الإطفاء.

وبينما امتنعت الشرطة عن التصريح بأسباب اندلاع الحريق، ذكرت إدارة المبنى المكون من خمس طبقات أنه لم يعد صالحا للسكن في الوقت الحالي.

وشهدت ألمانيا ارتفاعا كبيرا بأعمال العنف التي ينفذها اليمين المتطرف بعد تدفق أكثر من مليون مهاجر على البلاد خلال العامين الماضيين، وذلك وفق التقرير السنوي لوكالة المخابرات الداخلية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

اتهمت منظمة العفو الدولية الحكومة الألمانية بعدم توفير مستوى حماية كاف لمراكز اللجوء، وبالتقصير في حماية ضحايا الاعتداءات العنصرية، وطالبتها بتكليف جهة مستقلة بالتحقيق في مستوى انتشار العنصرية.

أصيبت طالبة طب مسلمة في ألمانيا بجروح إثر اعتداء من قبل مجهولين على خلفية ارتدائها الحجاب, وأكد رئيس شرطة مدينة جوتينجن -توماس رات- اليوم الأربعاء أن أربعة رجال عنفوا الطالبة المسلمة وأهانوها بشعارات مناهضة للأجانب قبل أن يطرحوها أرضا ويدوسوها بأقدامهم.

تعرض ألماني من أصل يمني لاعتداء من قبل شابين في برلين, وذلك بعد أيام من اعتداء عنصري طال ألماني من أصل إثيوبي قام به شابان ينتميان للجناح اليميني المتطرف. ويواجه المسؤولون الألمان مسألة اندماج الأجانب في المجتمع الألماني.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة