"العفو " تنتقد اقتراحات المفوضية الأوروبية بشأن المهاجرين

المفوضية الأوروبية دعت الدول الأعضاء إلى إجازة احتجاز المهاجرين الذين رفضت طلبات لجوئهم (رويترز-أرشيف)
المفوضية الأوروبية دعت الدول الأعضاء إلى إجازة احتجاز المهاجرين الذين رفضت طلبات لجوئهم (رويترز-أرشيف)

اعتبرت منظمة العفو الدولية (أمنستي) أن الاقتراحات الأخيرة لـ المفوضية الأوروبية حول ترحيل المهاجرين غير النظاميين تشكل "السيناريو الأسوأ" داعية أوروبا إلى "إعادة النظر سريعا في هذه الممارسات".

وقالت المنظمة "بالنسبة إلى أوروبا فإن الغاية تبرر الوسيلة" منددة على موقعها الفرنسي بالمفوضية وبـ "هاجسها (فاعلية) ترحيل المهاجرين" وأنها "تدفع الدول إلى ارتكاب الأسوأ".

وكانت المفوضية الأوروبية قد توعدت في الثاني من مارس/آذار بمعاقبة الدول الأعضاء التي ترفض استقبال اللاجئين، مع عرضها "خطة عمل" لترحيل أكثر منهجية للمهاجرين غير النظاميين.

وإلى جانب اقتراحها رصد مئتي مليون يورو عام 2017، طلبت بروكسل من الدول الأعضاء تقصير "مهل الطعن" بقرارات الترحيل وحضتها على "احتجاز الأشخاص الذين تبلغوا قرار إعادتهم" خشية "خطر فرارهم" وإجازة الاحتجاز لستة شهور على الأقل.

واعتبرت أمنستي أن هذه التوصيات تكشف "الموقف المنافق للمفوضية" إزاء المهاجرين، مستغربة الدعوات الأخيرة التي وجهها المفوضون الأوروبيون للنأي بالنفس عن "سياسة دونالد ترمب المعيبة في موضوع الهجرة".

ورأت منظمة العفو أن هذه التدابير تشكل "السيناريو الأسوأ" لأن "الترحيل يتقدم في حال كهذه على كل الاعتبارات أو المبادئ بما فيها الحقوق الإنسانية لهؤلاء الأشخاص".

وطالبت أمنستي أوروبا بأن تعيد النظر "سريعا" بهذه الممارسات التي لا تمنح الأشخاص الذين يفتقرون إلى وضع قانوني أي فرصة أخرى وتعرضهم لـ "خطر الترحيل غير القانوني من جانب الاتحاد الأوروبي".

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة