دفعة أخرى من المهاجرين يقتحمون أسوار سبتة

مهاجرون من دول جنوب الصحراء يعبرون عن فرحتهم بوصولهم مدينة سبتة (الأوروبية)
مهاجرون من دول جنوب الصحراء يعبرون عن فرحتهم بوصولهم مدينة سبتة (الأوروبية)

أعلنت شرطة سبتة شمالي المغرب أن ثلاثمئة مهاجر عبروا فجر أمس الاثنين سياج المدينة الخاضعة للسيطرة الإسبانية، وذلك بعد ثلاثة أيام على دخول 498 شخصا بالطريقة نفسها، وكانت السلطات المغربية أعلنت الجمعة الماضية إحباط محاولة اقتحام جماعي لسبتة نفذها مهاجرون غير نظاميين.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن مئات الشباب المنحدرين من دول أفريقيا جنوب الصحراء اجتازوا السياج المحيط بمدينة سبتة الساعة الخامسة صباحا بتوقيت غرينتش، مرددين عبارة "الحمد لله" و"أنا في أوروبا". ويعتبر الاتحاد الأوروبي مدينتيْ سبتة ومليلية أرضا إسبانية وأوروبية، في حين يطالب المغرب باستعادتهما.

ويقوم المغرب وإسبانيا بمراقبة الحدود الفاصلة بين سبتة وباقي الأراضي المغربية والتي يبلغ طولها ثمانية كيلومترات، لكن علاقات الرباط مع الاتحاد الأوروبي تشهد فتورا في الفترة الأخيرة. وقد ألمح المغرب من قبل إلى أنه يمكن أن تخفف من مراقبته لتدفق المهاجرين، وذلك بسبب توتر تجاري مرتبط بتأويل قانوني لاتفاق التبادل الفلاحي المبرم بين الطرفين.

تحيا إسبانيا
وأوردت وكالة الصحافة الفرنسية أن بعض المهاجرين الذين نجحوا في دخول سبتة قبلوا الأرض وهم يقولون باللغة الإسبانية "فيفا إسبانيا" (تحيا إسبانيا) وكان بعضهم مصابا بجروح وتغطي الدماء أيديهم وأرجلهم وملابسهم ممزقة.

‪مهاجرون ينامون في أحد شوارع سبتة بعد نجاحهم في اقتحام أسوار المدينة‬ مهاجرون ينامون في أحد شوارع سبتة بعد نجاحهم في اقتحام أسوار المدينة (الأوروبية)

وقال ناطق باسم الحرس المدني الإسباني للوكالة نفسها إن ثلاثمئة شخص نجحوا في اقتحام سبتة، وحاول أضعاف هذا العدد اجتياز السياج الحدودي.

وكان مئات المهاجرين غير النظاميين اقتحموا فجر الجمعة الماضية سبتة، وقالت شرطة المدينة إن 498 نجحوا في اقتحام الحاجز من أصل سبعمئة حاولوا القيام بذلك.

واقتحام الاثنين  والجمعة هما أكبر عمليات اقتحام جماعي لمهاجرين لسبتة منذ تعلية أسوارها عام 2005، ويرابط مئات المهاجرين في غابات مجاورة لمدينتي سبتة ومليلية في انتظار الفرصة المواتية لاقتحامهما.

إحباط محاولة
وعقب اقتحام المئات لحدود سبتة الجمعة الماضية، أعلنت سلطات الرباط إحباط محاولة اقتحام في اليوم نفسه نفذها 250 مهاجرا منحدرين من دول أفريقيا جنوب الصحراء.

وأضافت السلطات أن محاولة الاقتحام أدت لإصابة عشرة من أفراد أمن تابعين للداخلية وعشرين مهاجرا نقلوا على إثرها لمستشفى بمدينة الفنيدق غير بعيد عن جنوب سبتة لتلقي الإسعافات الضرورية، وقد أوقف الأمن المغربي 110 من المهاجرين المقتحمين وأحيلوا للتحقيق.

وتوافد على المغرب في السنوات الأخيرة آلاف المهاجرين غير النظاميين من دول جنوب الصحراء في طريقهم للعبور إلى دول أوروبا ولاسيما إسبانيا، لكن عددا منهم يستقر بالمغرب لتصبح أراضي المملكة موطن استقرار لهم لا نقطة عبور فقط.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن المغرب وإسبانبا أن مئات من المهاجرين حاولوا اقتحام السياج الحدودي الفاصل بين المغرب وسبتة الواقعة تحت السيطرة الإسبانبة، مما أدى إلى إصابة العشرات بينهم عناصر من الشرطة بإصابات خطيرة.

أعلن الحرس المدني وفرق الإنقاذ الإسبانية أن مئات المهاجرين عبروا فجر اليوم السياج الحدودي الفاصل بين المغرب وسبتة الخاضعة للسيطرة الإسبانية، وقد أصيب بعض المقتحمين بجروح.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة