لاجئون يتحايلون للحصول على مساعدات

لاجئ أرتيري حوكم بألمانيا لاستخدامه هويات مزورة للحصول على مساعدات

أصدرت محكمة بمدينة هانوفر الألمانية الخميس حكما بالسجن لمدة عام وتسعة أشهر على لاجئ إريتري بعد التثبت من استفادته من المساعدات الاجتماعية باستخدام أربع هويات مزورة.

وحمّلت المحكمة اللاجئ الإريتري (28 عاما) مسؤولية التسبب في متاعب وصعوبات للاجئين الآخرين بسبب توفير السكن له في أربع بلديات في ولاية ساكسونيا السفلى، بسبب تقديمه لطلب اللجوء أربع مرات وبأربع هويات مزورة في أماكن مختلفة.

وغادر طالب اللجوء الإريتري بلده بعد وفاة والده في الحرب، وقضى فترة في مصر وليبيا ثم وصل إلى أوروبا على متن قارب عبر البحر المتوسط. وفي نهاية نوفمبر/تشرين الثاني عام 2014 وصل إلى ألمانيا.

في السياق، كشفت صحيفة "شفيبيش" المحلية في ولاية بادن فورتنبرغ الألمانية، على موقعها الإلكتروني الخميس أن ما لا يقل عن ثمانين لاجئا، على الأقل، استغلوا نظام المساعدات الاجتماعية، فحصلوا على مساعدات من ألمانيا وإيطاليا في الوقت نفسه.

ظاهرة مستجدة
وأضافت الصحيفة أن دوريات تفتيش طيارة لشرطة مدينة لينداو (جنوب ألمانيا) ضبطت أولئك وهم يستقلون حافلات للتنقل بين ألمانيا وإيطاليا، وتابعت الصحيفة، استنادا إلى أقوال رئيس دوريات الشرطة الطيارة في مدينة لينداو، ألكسندر بفاف، أن هذا الظاهرة "جديدة وأتت بعد موجة اللجوء الكبرى عام 2015".

وجاء في التقرير أنه قبل حوالي أسبوعين تم ضبط سيدة نيجيرية ورجلين أحدهما باكستاني والآخر من إريتريا على متن إحدى الحافلات، ويمتلك الثلاثة إقامات سارية المفعول في إيطاليا، غير أنهم عادوا وتقدموا بطلبات لجوء في ألمانيا، وعثر في حوزتهم على مبلغ سبعة آلاف يورو.

وفي واقعة أخرى عثرت الشرطة على مبلغ عشرين ألف يورو في أمتعة أحد أولئك المستغلين لنظام المساعدات الاجتماعية، كما ذكرت الصحيفة حالة طالب باكستاني مقيم في إيطاليا أوقف أهله دعمهم المالي له، مما حدا به لتقديم طلب لجوء في ألمانيا، وهو يسافر كل شهر إلى ألمانيا لاستلام النقود ومن ثم العودة إلى إيطاليا، وقالت الصحيفة إنه يبدو أن السلطات الاتحادية وسلطات الولايات في ألمانيا لا تملك أرقاما دقيقة عن عدد المحتالين.

وأورد تقرير صحيفة "شفيبيش" تصريحا للمتحدث باسم وزارة الشؤون الاجتماعية الاتحادية الألمانية، كريستيان فيستهوف، قال فيه "إنه وبخلاف الجرائم الجنائية، لا يوجد بين دول الاتحاد الأوروبي تبادل للمعلومات فيما يخص المساعدات الاجتماعية".

المصدر : دويتشه فيله

حول هذه القصة

عملية ترحيل سابقة للاجئين رفضت طلبات لجوئهم

ينتقد حقوقيون مخططات إعادة اللاجئين إلى أوطانهم وإقامة معسكرات إيواء لأنها تحول فقط وجهة المشاكل، وتهدد الاستقرار الهش بالمنطقة. جاء ذلك بالتزامن مع ظهور أفكار لإقامة معسكرات بشمال أفريقيا.

Published On 16/2/2017
شبان مغاربيون في مقهى ببرلين

بينما كان غيث يحكي قصته مبتهجا، قال علي مبتسما ” العديد من التونسيين والمغاربة الذين لم تنطل حيلهم على الدوائر الألمانية تم رفض تسجيلهم كسوريين، وباتوا اليوم مهددين بالترحيل”.

Published On 26/9/2016
خطة الوزير الألماني تشمل تحويل سفن اللاجئين الموقوفة بالمتوسط ونصف مليون شخص رفضت ألمانيا لجوئهم إليها لمصر. الجزيرة نت

وصف حزب اليسار المعارض بألمانيا قمة مالطا بـ”المنافقة”. واعتبرت خبيرة الحزب بشؤون اللجوء والنائبة بالبرلمان الألماني أنيته غروت أن مناقشات القمة اقتصرت على الوسائل الأمنية لمنع الأفارقة من الوصول لأوروبا.

Published On 1/12/2016
FILE - In this Nov. 3, 2009 file photo the logo of German Commerzbank is seen in the bank's headquarter in Frankfurt, central Germany. (AP Photo/Michael Probst, file)

أمام تدفق أكثر من مليون لاجئ لألمانيا العام الماضي اختار صندوق الادخار البرليني منذ سبتمبر تخصيص مكتبين لخدمة اللاجئين، وبات امتلاك الحساب المصرفي وسيلة الحصول على المساعدات الاجتماعية وبوابة للاندماج.

Published On 24/4/2016
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة