مسؤول أوروبي ينتقد أوضاع اللاجئين في "ليسبوس"

European Commissioner for Migration and Home Affairs Dimitris Avramopoulos addresses a news conference at the EU Commission headquarters in Brussels, Belgium, December 8, 2016. REUTERS/Francois Lenoir
أفراموبولوس دعا إلى عدم ترك اللاجئين يواجهون البرد (الأوروبية-أرشيف)

انتقد مسؤول الهجرة والشؤون الداخلية والمواطنة في المفوضية الأوروبية ديميتريس أفراموبولوس أوضاع اللاجئين في مخيمات جزيرة "ليسبوس" اليونانية في ظل البرد القارس والثلوج الكثيفة.

وقال -عقب زيارته أمس الأربعاء لتلك المخيمات رفقة وزير سياسات الهجرة اليوناني يانس موزالاس ورئيس بلدية "ميديللي" (شرقي اليونان) سبيروس غالينوس- إنه "لا يمكن ترك المهاجرين يواجهون البرد دون أن يكون لهم حتى سقف يحميهم خلال تحديهم ظروف الشتاء القاسية من أجل البقاء على قيد الحياة".

وأضاف أفراموبولوس "ينبغي إيجاد حل اليوم، وليس غدا أو الأسبوع المقبل، وواثق من أن مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق اللاجئين الممولة من قبل الاتحاد الأوروبي ستجد أماكن مناسبة لنصب خيم ملائمة لظروف فصل الشتاء، كحل إنساني مؤقت".

ومضى المفوض الأوروبي داعيا دول الاتحاد الأوروبي إلى "تسريع خطوات إعادة توطين هؤلاء اللاجئين"، مشددا على أن "إدارة أكبر أزمة لجوء شهدها الاتحاد الأوروبي هي مسؤولية مشتركة لأوروبا كلها".

 وقال أفراموبولوس إن اتفاق إعادة قبول المهاجرين أدى إلى منع وقوع حالات موت مأساوية في البحر".

وكانت تركيا والاتحاد الأوروبي قد توصلا في 18 مارس/آذار الماضي، إلى اتفاق يهدف إلى مكافحة الهجرة غير النظامية وتهريب البشر، حيث تستقبل أنقرة بموجب الاتفاق الذي بدأ تطبيقه في أبريل/نيسان الماضي المهاجرين الواصلين إلى جزر يونانية ممن تأكد انطلاقهم من تركيا.

وتتخذ أنقرة أيضا -وفق الاتفاق- الإجراءات اللازمة لإعادة المهاجرين غير السوريين إلى بلدانهم، بينما يجري إيواء السوريين المعادين في مخيمات داخل تركيا، فضلا عن إرسال لاجئ سوري مسجل لدى أنقرة إلى دول الاتحاد الأوروبي مقابل كل سوري معاد إلى تركيا.

المصدر : وكالة الأناضول