برلماني مجري يدعو لردع اللاجئين برؤوس الخنازير

مهاجرون غالبيتهم من أفغانستان وباكستان على الجانب الصربي من الحدود المشتركة مع المجر (رويترز)
مهاجرون غالبيتهم من أفغانستان وباكستان على الجانب الصربي من الحدود المشتركة مع المجر (رويترز)

دعا نائب مجري بالبرلمان الأوروبي إلى تعليق رؤوس خنازير على السياج الحدودي الذي أقامته بلاده مع صربيا قبل شهور لردع اللاجئين عن محاولة الدخول إليها، وهو ما أثار جدلا مع هيئة حقوقية وعلى موقع تويتر.

واقترح جيورجي شوبفلين -الموظف السابق بهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) وعضو البرلمان الأوروبي عن حزب تحالف الديمقراطيين الشبان (فيديس) الذي يتزعمه رئيس الوزراء المحافظ فيكتور أوربان- أن يتم استبدال فزاعات جذور الخضار التي وضعت على الحدود مع صربيا لإخافة طالبي اللجوء برؤوس خنازير.

وكان مدير الإعلام الأوروبي بمنظمة هيومن رايتس ووتش أندرو سترولين قد علق على حسابه على تويتر ساخرا من مقال نشر بصحيفة واشنطن بوست يتضمن صورا لخيالات المآتة المصنوعة من جذور الخضار والمنشورة على الحدود المجرية الصربية قائلا "إنها فعالة لأن أحدا لم يجتز السور لأربعة أسابيع". وأضاف في تدوينة لاحقة "اللاجئون يفرون من الحرب والتعذيب إلى المجر. والرؤوس (المصنوعة) من الخضراوات الجذرية لن تردعهم".

ورد شوبفلين على سترولين قائلا "ربما يكون ذلك صحيحا، الصور البشرية حرام، لكنني أرى أن رؤوس الخنازير ستردعهم بشكل أكثر فعالية."

وهاجم سترولين شوبفلين وخرج فيض من التعليقات من متابعي الرجلين. كما واجه شوبفلين الكثير من الانتقادات والازدراء على تعليقاته، في حين لم يدافع عنها سوى قلة من معارضي الهجرة. وشدد لاحقا على أنه لا يعتزم الاعتذار عما بدر منه.

يُشار إلى أن المجر اتخذت تحت قيادة أوربان واحدا من أكثر المواقف تشددا بين دول الاتحاد الأوروبي تجاه التدفق الأخير للمهاجرين واللاجئين على الكتلة الأوروبية، وهي أزمة فجرت شقاقا بين دول الاتحاد.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

تقطعت السبل بنحو 1300 مهاجر في صربيا بعد أن أغلقت المجر حدودها أمامهم عملا بتشريع جديد. وتتيح المجر دخول 30 شخصا يوميا، ويعيش من بقي منهم بصربيا في ظروف مزرية.

11/7/2016

ألمح أرفع مسؤول في الاتحاد الأوروبي إلى احتمال توقيف طالبي اللجوء إلى القارة 18 شهرا للتحقق من هوياتهم. وفي بودابست جدد رئيس الوزراء فيكتور أوربان رفضه “الحصص الإلزامية” بتوزيع اللاجئين.

3/12/2015

اعتبر المستشار النمساوي فيرنر فايمان أن الأسابيع المقبلة ستحدد مستقبل الاتحاد الأوروبي بشأن أزمة اللاجئين، حيث تعقد خلال اليومين المقبلين قمة لدول الاتحاد بشأنها، وسط انقسامات حادة.

17/2/2016
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة