نحن بشر.. وائل الدحدوح ينصح بايدن بسماع معاناة غزة

كومبو تجمع مدير مكتب الجزيرة في غزة، وائل دحدوح، (يمينا) مع الرئيس الأمريكي جو بايدن
وائل الدحدوح مخاطبا بايدن: نحن بشر وشركاء في الإنسانية (الجزيرة-وكالات)

دعا مدير مكتب الجزيرة في غزة، وائل الدحدوح، الرئيسَ الأميركي جو بايدن إلى "النظر إلى ما يحدث" في قطاع غزة المحاصر، وذلك في مقابلة متلفزة مع شبكة "إم إس إن بي سي" الأميركية.

وقال الدحدوح "أطلب من الرئيس الأميركي، وأنصحه بأن ينظر إلى ما يحدث، وأن يستمع إلى الناس العاديين الذين يدفعون كلفة هذه الحرب الدامية".

وأضاف في البرنامج الذي بث مساء السبت "إن أهل قطاع غزة الذي يعاني الآن لهم كل الحق في تأمين حقوقهم كبشر، كشركاء في الإنسانية".

وتابع أنه يجب على الرئيس الأميركي أن "يستمع إلى كلا الجانبين من الرواية، وليس فقط إلى جانب واحد، إنه حق الشعب الفلسطيني، ومن حقي كأب يتألم، ودفع بدماء عائلته أن يتحدث عن الكيفية التي أعيش بها".

وقال الدحدوح "لقد دفعت ثمناً باهظاً للأسلحة التي استهدفت المكان الذي كانت فيه عائلتي ودمرته، وسوته بالأرض دون سابق إنذار، على ما أعتقد، عائلتي والعديد من العائلات الأخرى، وهذا ظلم كبير".

وجاءت تصريحات الدحدوح مع مرور 100 يوم من حرب الإبادة الجماعية الإسرائيلية على غزة، حيث قتلت إسرائيل ما لا يقل عن 23 ألفا و843 فلسطينيًا، وأصابت أكثر من 60 ألفا و317 آخرين.

وقد قتلت إسرائيل زوجة الدحدوح وابنه البالغ من العمر 15 عامًا وابنته البالغة من 7 سنوات وحفيده الرضيع، في غارة جوية جنوب غزة يوم 25 أكتوبر/تشرين الأول 2023، رغم إعلان إسرائيل قبل الهجوم أن المنطقة آمنة، ثم قتلت ابنه البكر حمزة مع زميله مصطفى ثريا، في 7 يناير/كانون الثاني الجاري عندما استهدفت سيارته في غزة.

المصدر : الجزيرة