نادي الأسير الفلسطيني: أسيران يواصلان إضرابهما عن الطعام بسجون الاحتلال

خليل عواودة مضرب عن الطعام منذ 60 يوما رفضا لاعتقاله الإداري (مواقع التواصل)
خليل عواودة يواصل إضرابه منذ 63 يوما، ويواجه وضعا صحيا خطيرا (مواقع التواصل)

قال نادي الأسير الفلسطيني إن الأسيرين خليل عواودة ورائد ريان يواصلان إضرابهما المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال احتجاجا على اعتقالهما الإداري.

وبحسب بيان صادر عنه، قال نادي الأسير إن المعتقل خليل عواودة البالغ من العمر (40 عاما)، يواصل إضرابه منذ 63 يوما، ويواجه وضعا صحيا خطيرا، حيث تم نقله من سجن الرملة إلى مستشفى أساف هروفيه الإسرائيلي.

وقال نادي الأسير إن سلطات الاحتلال ترفض الاستجابة لمطلبه المتمثل بإنهاء اعتقاله الإداري، مشيرا إلى أنه حتى اليوم لا توجد بوادر لحلول جدية لقضيته.

وقد اعتقل عواودة في ديسمبر/ كانون الأول 2021، وصدر بحقه أمر اعتقال إداري لمدة 6 أشهر، وسبق أن تعرض 5 مرات سابقا للاعتقال.

وفي سياق متصل، يواصل المعتقل رائد ريان (27 عاما) إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ28 على التوالي في سجن عوفر، رفضا لاعتقاله الإداري، حيث يعاني أيضا من تفاقم مستمر في وضعه الصحي.

والاعتقال الإداري، هو قرار عسكري بالحبس دون محاكمة، لمدة تصل إلى 6 أشهر، قابلة للتمديد.

ويبلغ عدد المعتقلين الفلسطينيين لدى إسرائيل قرابة 4450 أسيرا، بينهم نحو 530 معتقلا إداريا، وفق منظمات مختصة بشؤون الأسرى.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول