مددت توقيف 11 أسيرا.. قوات الاحتلال تعتقل 24 فلسطينيا من الضفة الغربية

اعتقال أطفال فلسطينيين من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي (الفرنسية)

شنت القوات الإسرائيلية -ليلة أمس واليوم الخميس- حملة اعتقالات واسعة، طالت 24 فلسطينيا من الضفة. وشملت الاعتقالات 8 من رام الله، و7 من قلقيلية، و6 من جنين، و3 من بيت لحم والخليل.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت -أمس الأربعاء- 20 فلسطينيا من محافظات الضفة الغربية المحتلة، في حين مددت توقيف 11 أسيرا آخرين من محافظة جنين الواقعة في شمالي الضفة. وتعيد قوات الاحتلال اعتقال الأسرى المحررين وتستجوب ذويهم من حين إلى آخر من باب التضييق عليهم.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن هذه الاعتقالات تأتي في سياق حملة مداهمات واسعة، موضحة أن 7 منهم تم اعتقالهم في محافظة رام الله في وسط الضفة، ومن بينهم الأسير المحرر مهدي يوسف البرغوثي، كما اعتقلت قوات الاحتلال 4 أسرى محررين آخرين من محافظة جنين، وهم: خالد محمد الحاج، ومحمد أحمد سوقية، ومحمود كامل، وعلي نواصرة، إضافة إلى شاب آخر.

ومن الخليل جنوبًا، اعتقل جنود الاحتلال 5 فلسطينيين، من بينهم الأسيران المحرران محمد عرفات القواسمي، وأشرف المحتسب. كما اعتقلت قوات الاحتلال صبيًا من بيت لحم الواقعة إلى جنوب القدس، والأسير المحرر مرشد الشوامرة من بلدة الرام الواقعة خارج الجدار العنصري العازل شمال القدس، وشابًا آخر من محافظة سلفيت شمال غرب الضفة.

في سياق متصل، قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، "إن محكمة سالم العسكرية الإسرائيلية مددت توقيف 11 أسيرًا من محافظة جنين لفترات مختلفة، بذرائع استكمال التحقيق".

وكان نادي الأسير الفلسطيني (منظمة غير حكومية) قال في تقرير حقوقي إن إسرائيل اعتقلت مئات الفلسطينيين منذ بداية تفشي فيروس كورونا المستجد.

المصدر : وكالات